تونس زاخرة بالآثار التي تمثل وجهة سياحية عالمية (الفرنسية-أرشيف)

ألقت السلطات التونسية القبض على أفراد شبكة دولية متخصصة في تهريب الآثار وضبطت مجموعات مهمة من القطع الأثرية النادرة.

ونقلت وكالة الأنباء الحكومية عن مصدر قضائي قوله إن السلطات قامت "بحملة تفتيش لمحلات بجهات مختلفة من البلاد وتمكنت من حجز كمية هامة من القطع الأثرية الهامة".

وتضم الشبكة، بحسب المصدر، 21 شخصا بينهم تونسيون وأجانب لم تحدد جنسياتهم، في حين لا يزال البحث جاريا عن آخرين ضالعين في هذه القضية، غير أن المصدر لم يذكر تفاصيل عن أنواع الآثار المحجوزة أو تاريخ تفكيك الشبكة.

وقالت وسائل إعلام في وقت سابق هذا العام إن مخطوطات نادرة سرقت من متحف رقادة الشهير بمدينة القيروان، التي تعرف باسم عاصمة الأغالبة.

وتسعى تونس، المعروفة بمتاحفها الرومانية التي تحوي لوحات فسيفسائية نادرة وقطعا أثرية متنوعة، لحماية متاحفها عن طريق تشديد الرقابة.

المصدر : رويترز