روبرت دينيرو يتوسط طاقم فيلم "الفريق القطري" الفائز بجائزة جمهور المهرجان (الجزيرة نت)

المحفوظ الكرطيط-الدوحة

اختتمت في قطر فعاليات مهرجان الدوحة ترايبيكا السينمائي بحضور الممثل العالمي روبرت دينيرو الذي سلم الجوائز على الفائزين بهذه التظاهرة الفنية التي تواصلت أنشطتها على مدى أربعة أيام عرض خلالها زهاء ثلاثين فيلما إلى جانب فعاليات تعليمية ونقاشية وترفيهية أخرى.

وقد أعرب دينيرو، وهو أحد مؤسسي مهرجان ترايبيكا السينمائي بنيويورك، عن سعادته بحضور اختتام مهرجان الدوحة مساء أمس الأحد، وقال إنه تكبد سفرا طويلا دام زهاء عشرين ساعة إصرارا منه على حضور الاختتام بعد أن تعذر عليه حضور الافتتاح.

وخلال الحفل أعلن عن فوز فيلم "الفريق القطري" بجائزة الجمهور بقيمة خمسين ألف دولار أميركي. وهو من إخراج الأميركية ليز ميرمين، ويحكي قصة منافسة مليئة بالإثارة في إطار مناظرة يشارك فيها طلاب قطريون بما يتضمنه ذلك من دعوة لاكتشاف حياة وثقافة أهل الشرق الأوسط.

صوفيا المري الفائزة بجائزة فيلم الدقيقة الواحدة عن فيلم "المتسابق" (الجزيرة نت)
فيلم عربي
أما جائزة أحسن فيلم عربي فعادت للمخرجة الفلسطينية نجوى النجار عن فيلمها "المر والرمان" الذي تم تصويره بالأراضي الفلسطينية، ويروي قصة حب ثلاثية في ظل حياة صعبة في ظل واقع الاحتلال الإسرائيلي.

وخلال تسلمها للجائزة، بدت النجار متأثرة للغاية وعاجزة عن الكلام قبل أن تستعيد أنفاسها وتشكر المنظمين وتعبر عن امتنانها لهذا التتويج في مهرجان الدوحة.

ويعتبر فيلم "المر والرمان" أول فيلم طويل للنجار التي تعيش في رام الله بالضفة الغربية، وتعكف حاليا على تصوير فيلمها الطويل الثاني بعد أن أخرجت عددا من الأفلام القصيرة.

كما منح المهرجان جائزة فيلم الدقيقة الواحدة الذي كان التباري فيه محصورا بين تسعة طلبة قطريين في خطواتهم الأولى على درب الإخراج السينمائي، وفازت بجائزته المخرجة المري عن فيلمها "المتسابق".

وتضمن حفل الافتتاح بث كلمة مسجلة للمخرجة الأميركية ذات الأصول الهندية ميرا ناير التي لم تتمكن من حضور الحفل بعد أن شاركت في الافتتاح الذي شهد عرض فيلمها "أميليا" الذي لعبت فيه دور البطولة هيلاري سوانك.

وأعربت ناير في تلك الكلمة عن سعادتها بالمشاركة في مهرجان الدوحة، وتطلعها للعودة إلى قطر بعمل سينمائي جديد إيمانا منها بدور الفن السابع في مد الجسور بين الثقافات وتعزيز التواصل بين الأمم.

جانب من فعاليات حفل اختتام مهرجان الدوحة قرب متحف الفن الإسلامي (الجزيرة نت)
شراكة متواصلة
وخلال حفل الاختتام قال المدير الإبداعي وعضو مجلس إدارة شركة تاريبيكا، جيف غيلمور إن الشراكة بين مهرجاني الدوحة وترايبيكا الدولي ستتواصل من خلال دورة تدريبية لفائدة مخرجين قطريين ناشئين حول كتابة السيناريو في يناير/ كانون الثاني المقبل.

كما ستعزز تلك المشاركة من خلال برنامج تبادل ثقافي سيمكن عشرة طلاب قطريين من المشاركة دورة تدريبية حول السينما في نيويورك في أفق تمكينهم من أدوات الإخراج السينمائي.

وقد انتهى حفل الاختتام بعرض فيلم "توقيت القاهرة" للمخرجة ربى ندى التي تعيش في تورنتو بكندا وسبق لها أن أخرجت ثلاثة أفلام طويلة إلى جانب 13 فيلما قصيرا.

وقبل حفل الاختتام الذي جرت فعالياته في فضاء مفتوح قرب متحف الفن الإسلامي، تواصلت فعاليات اليوم الأخير للمهرجان بعرض الأفلام المشاركة في أماكن متفرقة من المدينة إلى جانب حلقات نقاشية جديدة إضافة إلى تلك التي دارت السبت وتناولت صناعة السينما بمختلف جوانبها.

المصدر : الجزيرة