وفاة مرسيدس سوسا صوت الفقراء
آخر تحديث: 2009/10/5 الساعة 04:42 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/5 الساعة 04:42 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/16 هـ

وفاة مرسيدس سوسا صوت الفقراء

مرسيدس سوسا (يسار) مع رئيسة الأرجنتين كريستينا كرشنر عام 2007 (الفرنسية-أرشيف)

توفيت المغنية الأرجنتينية مرسيدس سوسا، أحد الأصوات الشهيرة والملتزمة بأميركا اللاتينية وعرفت بمساندتها للفقراء ومناهضة للدكتاتورية، عن عمر 74 عاما بعد معاناة طويلة من المرض.
 
وقال الموسيقار فيكتور هيريديا وهو أحد أصدقائها وملحن عدد من أغانيها "لقد كانت صوت من لا صوت لهم خلال فترة الدكتاتورية (بين 1976 و1983 عندما قتل نحو ثلاثة آلاف شخص من اليساريين)، وسخرت جهودها لحقوق الإنسان في العالم أجمع".
 
وسيقام حفل تأبيني بالبرلمان للراحلة، وهو شرف يمنح للشخصيات الهامة بالأرجنتين، حسب بيان لعائلة الفنانة على الإنترنت جاء فيه أيضا "إن موهبتها التي لا جدل بشأنها وأمانتها وقناعاتها العميقة تترك ميراثا عظيما للأجيال القادمة".
 
وكانت مرسيدس سوسا رمزا لحركة تجديد الموسيقى الفلكلورية ذات البعد السياسي، وكانت تلقب بـ"السمراء" بسبب شعرها الطويل الأسود وبـ"صوت الأغلبية الصامتة" لقيادتها حملات النضال من أجل الفقراء والكفاح من أجل الحرية السياسية.
 
امرأة يسارية
وحظرت الرقابة الحكومية أغانيها، وفرت سوسا إلى أوروبا في عام 1979 بعد أن اعتقلت في منتصف حفل لها إلى جانب كل مستمعيها. وأكدت هويتها مرارا باعتبارها امرأة يسارية ولكنها ذكرت أن مهنتها الوحيدة هي الغناء.
 
نشأت سوسا في أسرة من الطبقة العاملة في إقليم توكومان الفقير الذي يعمل في زراعة قصب السكر وحظيت بالشهرة لأول مرة عندما فازت في برنامج مواهب بالإذاعة المحلية وهي في الخامسة عشرة من عمرها.
 
استمرت سوسا في الغناء حتى العام الجاري وظلت على شعبيتها إلى حد كبير حيث كانت تتفوق في مبيعات "ألبوماتها" على فناني الشباب الشعبيين. وقالت عام 2001 "لست شابة أو جميلة ولكن لدي صوتي والروح التي تشع مع صوتي".
المصدر : وكالات

التعليقات