جانب من معرض صنعاء الدولي للكتاب العام الماضي (الجزيرة نت-أرشيف)

افتتح الخميس معرض صنعاء الدولي الـ26 للكتاب بمشاركة 350 دار نشر محلية وعربية وعالمية, وبتنظيم من الهيئة العامة للكتاب.
 
وتعرض دور النشر المشاركة بالمعرض -الذي يختتم في الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل- أكثر من 400 ألف عنوان في مختلف المجالات العلمية والثقافية إلى جانب مشاركات للكتاب ومصادر المعرفة الإلكترونية.
 
وقال رئيس الهيئة العامة للكتاب فارس السقاف إن الدورة الحالية للمعرض "تتميز بالاحتفاء بألمانيا ضيف شرف كتقليد سنوي تسعى الهيئة لترسيخه واعتماد تنظيمه في السنوات المقبلة".
 
ومن المقرر أن تشارك ألمانيا بعرض أكثر من 500 عنوان ألماني مترجم إلى العربية في جناح خاص بالمعرض, إضافة إلى فعاليات ثقافية متنوعة تحت عنوان "فكر وفن".
 
ومن أبرز الفعاليات معرض رسومات كتب الأطفال الألمانية المعاصرة وعرض لموقع "قنطرة" الألماني الإلكتروني, وندوات منها ندوة "الكتابة من الداخل والكتابة من الخارج, الملتقى الأدبي بصنعاء 2009".
 
ومن الفعاليات أيضا عرض مسرحي بعنوان "فقدان الذاكرة في ليتريس" للكاتب الألماني باتريك سيوسكتد, و"ملتقى الدويتشه فيلله" و"شتيفان فايدنر في حديث مع مثقفين يمنيين" وغيرها.
 
ويتخلل المعرض أنشطة مصاحبة بمشاركة نخبة مفكرين وأدباء عرب ويمنيين تتضمن توقيع كتاب "الأم" للشاعر المعروف عبد العزيز المقالح.
 
وكان الإقبال في يوم الافتتاح كبيرا وتدفق  المئات من الزوار على المعرض, ولوحظ فيه ارتفاع عدد الكتب الدينية مقارنة بالمجالات الأخرى. وقال زوار إنهم لم يلحظوا فرقا كبيرا في الأسعار بين المعرض والمكتبات العادية في الأسواق.

المصدر : رويترز