محمود أمين العالم (يسار) أثناء إحدى الندوات بالقاهرة (الجزيرة نت) 
توفي اليوم المفكر والناقد المصري محمود أمين العالم إثر أزمة قلبية عن عمر ناهز 87 عاما وتم تشييع جنازته وسط حضور كثيف من المثقفين.
 
وشارك في تشيع جنازته ظهرا مثقفون من مختلف الاتجاهات إلى جانب أقطاب من حركة اليسار المصري بينهم الكاتب والمفكر سيد عشماوي والناقدة فريدة النقاش والمفكر جابر عصفور، كما شارك في المراسيم أيضا المرشد العام لحركة الإخوان المسلمين مهدي عاكف.
 
ويعد العالم أحد أبرز قيادات اليسار المصري والحركة الشيوعية المصرية التي أثرت بعمق في الثقافة المصرية وله تأثير ملموس في الحركة الثقافية والعربية من خلال مساهماته الكتابية وفي المؤتمرات الفكرية المختلفة التي تعقد في مصر وفي العالم العربي.
 
كما شارك العالم في الجبهة الوطنية المناهضة لسياسات السادات المتجهة إلى الصلح مع إسرائيل في السبعينيات من القرن الماضي.
 
والعالم من مواليد حي الدرب الأحمر في العاصمة المصرية عام 1922 ودرس الفلسفة في جامعة القاهرة وكان من قيادات الحركة الطلابية والشيوعية المصرية وعمل بعد حصوله على شهادتي الماجستير والدكتوراه أستاذا في الجامعة إلى أن تم فصله في عام 1954. 
 
ومن أهم مؤلفاته "الإنسان موقف" و"معارك فكرية" و"هربرت ماركيز وفلسفة الطريق المسدود" و"الوعي والوعي الزائف في الفكر العربي" و"تأملات في عالم نجيب محفوظ" و"الوجه والقناع في المسرح العربي المعاصر" و"الإبداع والدلالة" و"ثلاثية الرفض والهزيمة دارسة في أدب صنع الله إبراهيم".

المصدر : الألمانية