غياب الممثلين المغاربة عن تسلم جائزة أفضل سيناريو أثار التساؤلات (الجزيرة نت)

أحمد علي-الإسكندرية

انتزع الفيلم السلوفاني المقدوني المشترك (أنا من تيتوف فيليز) الجائزة الأولى لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول حوض البحر الأبيض المتوسط الذي انطلقت دورته الـ24  في 26 أغسطس/آب الجاري واختتمت فعالياته مساء أمس بأوبرا الإسكندرية.

وفاز مخرجه (تيونا شتروجار متيفسكا) أيضا بجائزة أفضل إخراج من بين 11 فيلما في المسابقة الرسمية للمهرجان هي "قبلات مسروقة" (مصر) و"خلص" (لبنان) و"سميرة في الضيعة" (المغرب) و"ذات مرة" (الجزائر) و"في الممنوع" (ايطاليا) و"ممثلات" (فرنسا) و"أفضل ما عندي" (إسبانيا) و"أيام من زينب" (تركيا) و"أسرار" ( ألبانيا) و"تصحيح" (اليونان).

كما كرم المهرجان أربعة من نجوم سوريا هم الممثل السوري أسعد فضة والنجمة السورية منى واصف والفنان بسام كوسا والنجمة سلمى المصري.

غياب مغربي
"
أثار غياب أي ممثل للسينما المغربية عن حفل الختام لتسلم جائزة أحسن سيناريو التى فاز بها الفيلم المغربي (سميرة في الضيعة) علامات استفهام كثيرة
"
فيما أثار غياب أي ممثل للسينما المغربية عن حفل الختام لتسلم جائزة أحسن سيناريو التى فاز بها الفيلم المغربي (سميرة في الضيعة) علامات استفهام كثيرة حول المعاني التي يحملها مثل هذا الغياب بعد استبعاد فيلم "كل ما تريده لولا" من قبل إدارة المهرجان قبل يومين من افتتاحه.

كما حصد الفيلم المصري "قبلات مسروقة" لخالد الحجر جائزتي أفضل تمثيل نساء مقاسمة بين بطلات الفيلم فرح يوسف ودعاء طعمية ويسرا اللوزي ورندا البحيري، وبجائزة أفضل تمثيل رجال مقاسمة بين أبطاله أحمد عزمي وباسم السمرة ومحمد كريم وشادي حسن وحصل الفيلم الجزائري (ذات مرة) للمخرج إبراهيم تساكي على جائزة لجنة التحكيم الخاصة.

وتقاسم (تانوس أناستوبو ليس) مخرج الفيلم اليوناني (تصحيح) وفولفيو برناسكونى مخرج الفيلم الإيطالي (في الممنوع) جائزة العمل الأول أو الثاني في الإخراج، وفاز المخرج وكاتب السيناريو سيمال شان بجائزة أحسن إنجاز فني عن فيلمه (أيام زينب الثمانية).

كرم المهرجان أربعة من نجوم سوريا (الجزيرة نت)
وأعلن ممدوح الليثي -رئيس المهرجان ورئيس الجمعية المصرية لكتاب السينما- عن جوائز الجمعية التي تقدم لأفضل الأفلام في الفترة من أول يناير/كانون الثاني وحتى أغسطس/آب 2008 حيث فاز فيلم‏ "حسن ومرقص‏"‏ بالجائزة الأولى، وحصل الفنان أحمد حلمي علي جائزة أفضل ممثل عن فيلم نأسف للإزعاج، كما حصلت الفنانة  ليلى علوي على جائزة أفضل ممثلة عن فيلم ألوان السما السبعة، وحصل محمد عادل إمام على جائزة أفضل وجه جديد -رجال- والفنانة شيرى عادل على جائزة أفضل وجه جديد نساء.

واختير الفنان صلاح عبد الله أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلمي "كباريه" و"مسجون ترانزيت" وباسم السمرة عن دوره في فيلمي "الغابة" و"جنينة الأسماك".

كما حصل الفنان عادل إمام على الجائزة الكبرى في التمثيل عن مجمل أعماله ونال الفنان رمسيس مرزوق جائزة أفضل تصوير عن فيلمي (ألوان السماء السبعة، والريس عمر حرب).

الأفلام الرقمية القصيرة
وفى فئة الأفلام الرقمية القصيرة التي تقام للعام الثاني على التوالي أعلنت لجنة التحكيم برئاسة الكاتبة كوثر هيكل فوز فيلم (مننا فينا) للمخرج إبراهيم عبلة بجائزة أفضل فيلم تسجيلي وفوز فيلم"شق" لريم الغزي بجائزة لجنة التحكيم الخاصة بينما فاز فيلم (وردة) لأحمد مصطفى بجائزة أفضل فيلم متحرك. 

كما تم حجب جائزة أفضل فيلم روائى قصير، وحصل فيلما "مغامرات بطل" لعمر محمد نجيب و"ذكر وأنثى" لأحمد عادل على الجائزة الخاصة بلجنة التحكيم مناصفة.

ومنحت لجنة التحكيم فيلم(زيارات يوم شتوي) لإسماعيل حمدي جائزة أفضل فيلم لخريجي معهد وجائزة لجنة التحكيم الخاصة مناصفة بين فيلم (ساعة عصاري) إخراج شريف البنداري وفيلم "هوس العمق" إخراج أسامة العبد.

وعقب توزيع الجوائز -التي سبقها استعراض متميز للمخرج عادل عبده عن أعلام الفن السابع ومدينة الإسكندرية، وهو استكمال لنفس الاستعراض الذي بدأه في حفل الافتتاح- عرض الفيلم الفائز بجائزة المهرجان ومدته 102 دقيقة.

المصدر : الجزيرة