الحكم ليوسف إسلام بتعويضات كبيرة بقضية قذف
آخر تحديث: 2008/7/19 الساعة 02:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/19 الساعة 02:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/17 هـ

الحكم ليوسف إسلام بتعويضات كبيرة بقضية قذف

يوسف إسلام في حفل في هامبورغ قبل عام(الأوروبية-أرشيف)
قال محامون إن الداعية البريطاني يوسف إسلام (المغني كات ستيفنس سابقا) قبل تعويضات مالية كبيرة من وكالة أنباء وموقع إلكتروني وصفتاه بأنه متعصب ويؤمن بالتفوق الذكوري, في قضية نظرت فيها المحكمة العليا في لندن.
 
وكانت وكالة وورلد إنترتاينمنت نيوز ناتوورك قالت في مقالات نقلها موقع إلكتروني يهتم بالموسيقى ونشرت في مارس/ آذار 2007، إن يوسف إسلام (59 عاما) رفض محادثة نساء في حفل توزيع جوائز في ألمانيا لأنهن لم يكن محجبات, ورفض التوجه إليهن بالحديث إلا بوسيط.
 
وأصدرت الوكالة اعتذارا تقول فيه "إننا نقر الآن أن هذه المزاعم.. ليس لها أي أساس".
 
ولم يكشف عن حجم التعويضات, لكن مكتب محاماة يمثل يوسف إسلام قال إنها ستذهب إلى جمعية خيرية.
 
وقال المحامي آدام تودور إن المزاعم سببت حرجا وألما كبيرين لموكله وحقرت إيمانه, وأعطت انطباعا خاطئا تماما عن موقفه من المرأة, وذكّر بأن يوسف إسلام لم تكن له في أي يوم مشاكل في عمله مع النساء وهن بين أكثر أفراد فريق عمله تأثيرا.
 
وحمل يوسف إسلام اسم كات ستيفنس قبل أن يسلم في 1977, وهو في ذروة نجاحه, فتوقف عن الموسيقى وتفرغ للتعليم والعمل الخيري, قبل أن يستأنف في 2006 مشواره الموسيقي ويصدر أول ألبوم له في 28 عاما بعنوان "فنجان آخر".
المصدر : وكالات