اختتام منتدى الجزيرة الفكري الثاني
آخر تحديث: 2008/6/2 الساعة 05:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/2 الساعة 05:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/29 هـ

اختتام منتدى الجزيرة الفكري الثاني

ملتقى الجزيرة الثاني شهد حضورا كبيرا (الجزيرة نت)

سيدي أحمد ولد أحمد سالم-الدوحة

اختتم مساء أمس الأحد بالدوحة المنتدى الفكري الثاني الذي نظمه مركز الجزيرة للدراسات تحت عنوان "العلم والثقافة ومستقبل الإنسان.. كيف تجدد المعرفة والإيمان والعمل وجه العالم".

وقد استمع جمهور من المهتمين طوال ثلاثة أيام وخلال 11 جلسة إلى 30 عالما تناولوا موضوع العلم وعلاقته بالأنساق الدينية والثقافية.

إعلان الدوحة

دكتور مصطفى المرابط (وسط): لا بد من ردم الهوة بين الثقافة القائمة على الدين والثقافة القائمة على العلم (الجزيرة نت)
وصدر في جلسة الختام "إعلان الدوحة" الذي ينطلق من تصور مؤداه أن زمن الحداثة عرف تنافرا بين ثقافتين إحداهما مؤسسة على الدين والتراث والأخرى على العلوم والتكنولوجيا، ما أدى إلى نزوع بعض العلماء إلى دعوى هيمنة العلم على كل شيء وتقوقع بعض المتدينين داخل قالب مذهبي يلغي العقل والفكر.

غير أن المشاركين في المنتدى كما يقول مدير مركز الجزيرة للدراسات الدكتور مصطفى المرابط "متفقون على أن الصراع بين العلم والدين مفتعل وأنه غير ضروري ومدمر سواء للدين أو للعلم أو لمستقبل الخلائق الموجودة على كوكبنا" وبإمكاننا اليوم –يضيف المرابط- بناء رؤية متكاملة بين الدين والعقل.

وبالنظر إلى مكانة الدين في حياة الشعوب ودوره النفسي والاجتماعي والتربوي ومكانة العلم في بناء الأمم فقد بات ممكنا كما أكد الدكتور المرابط "ردم الهوة بين الثقافتين الثقافة القائمة على الدين والثقافة القائمة على العلم".

ودعا إعلان الدوحة إلى نهج مقاربة متعددة التخصصات لمناقشة قضايا العلم والثقافة والدين مع التشديد على أن يدار هذا النقاش بقدر كبير من الجدية والصرامة الفكرية ومن طرف أهل التخصص.

كما دعا الإعلان إلى أهمية تعدد اللغات وتنوع المقاربات، وذلك ما يعزز الحوار والتعارف خاصة أن اللغة الإنسانية عاجزة عن وصف الحقيقة كاملة.

مسؤولية العلماء

عبد الحق برونو غيدردوني: يجب استخدام قوة العلم بمسؤولية (الجزيرة نت)
وفي كلمته الختامية أكد رئيس فريق البحث في العلم والدين في الإسلام الدكتور عبد الحق برونو غيدردوني أنه بعد يومين من النقاش بين باحثين من مشارب شتى تبينت ضرورة أخذ العالم لمسؤولياته الأخلاقية.

فالعلم كما يقول غيدردوني يمنحنا قوة ويجب استخدام هذه القوة بمسؤولية وبمحاسبة وبتطلع نحو السلام والمساواة.

تقييم منتدى الجزيرة
وختم غيدردوني حديثه بشكر شبكة الجزيرة التي أتاحت لهذا العدد من العلماء فرصة التواصل واللقاء ونقاش أمور تعني مصلحة البشرية جمعاء.

وبدوره أكد الأمين العام لجامعة باريس المتعددة التخصصات جان ستون أن جامعته نظمت في الماضي ملتقيات مشابهة لهذا الملتقى، غير أن تجربة ملتقى الجزيرة كانت متميزة حضورا ومشاركة ونقاشا.

المصدر : الجزيرة