يشارك في المعرض مائة دار نشر تركية ووفد من ألف شخص (الجزيرة نت)
 
خالد شمت-فرانكفورت
 
يحتفي معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بالثقافة التركية كضيف شرف في دورته الستين المقرر إقامتها هذا العام في الفترة من الخامس عشر إلى التاسع عشر من أكتوبر/تشرين الأول القادم.
 
وانتهت إدارة المعرض من وضع اللمسات النهائية لانطلاق فعاليات هذه الدورة التي ستفتتحها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بصحبة الرئيس التركي عبد الله غل ورئيس وزرائه رجب طيب أردوغان ومجموعة من كبار المسؤولين الألمان والأتراك.
 
حوار الثقافات
وأعتبر مدير معرض فرانكفورت الدولي للكتاب يورغن بوس أن استضافة تركيا كضيف شرف بالمعرض هذا العام يعتبر أفضل تجسيد لمبدأ الحوار والتلاقح بين الثقافات العالمية الذي سعى المعرض لتحقيقه عند تأسيسه لبرنامج ضيافة الشرف قبل ثلاثين عاما.
 
 بوس: مشاركة تركيا تعتبر تجسيداً لمبدأ الحوار والتلاقح بين الثقافات (الجزيرة نت)
وقال بوس في مؤتمر صحفي أقيم أمس الخميس بالبيت الأدبي بفرانكفورت للإعلان عن تفاصيل برنامج مشاركة تركيا، إن استضافة الثقافة التركية يكتسب أهمية مميزة لاستقرار أكثر من 2.5 مليون شخص من أصول تركية في ألمانيا وقيام نحو أربعة ملايين ألماني سنويا بزيارة تركيا.
 
وأشار إلى أن المشاركة التركية ستشمل الأدب الألماني التركي الذي يكتبه أدباء أتراك بالألمانية في مجالات الرواية والقصص البوليسية والمسرحيات، ونوه إلى أن هذا الأدب المتنامي في ألمانيا منذ الستينيات حقق في السنوات الأخيرة انتشارا عالميا واسعا نتيجة لتزايد الاهتمام بالإسلام بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر/أيلول.
 
ورأى مدير معرض فرانكفورت أن الآداب والأنشطة الثقافية المختلفة تمثل وسيلة هامة لفهم المجتمع التركي المعاصر والتعرف عليه، وذكر أن صناعة النشر التركية حققت في السنوات الأخيرة نموا كبيرا يعكسه وجود ألف و724 دار نشر وستة آلاف متجر للكتب، ووصول حجم المبيعات السنوية للكتب إلى 810 ملايين دولار أميركي.
 
ومن جانبه قال المنسق العام للمشاركة التركية في المعرض أحمد أري إن التحديات المعاصرة تفرض علي كل ثقافة الانفتاح على غيرها من الثقافات وإدراك أنها جزء من الإرث الحضاري الإنساني.
 
وأوضح في كلمته بالمؤتمر الصحفي أن فعاليات المشاركة التركية بمعرض فرانكفورت تهدف لتعريف الزائرين الألمان والأجانب بالتنوع والتمازج الثقافي بتركيا في مختلف عصورها. 
 
تركيا بدأت الترويج لمشاركتها منذ الدورة السابقة لمعرض فرانكفورت (الجزيرة نت)
برنامج المشاركة

ويحمل برنامج المشاركة التركية بالمعرض عنوان "تركيا.. الألوان المبهرة"، وتنظمه لجنة تمثل وزارة الثقافة والسياحة واتحادات الناشرين والمجموعات الثقافية المستقلة والمنظمات غير الحكومية التركية.
 
وتقام فعاليات البرنامج على جناح مساحته أربعة آلاف متر مربع يضم سوقا ثقافية من الخيام لمعروضات تظهر تقاليد وتطور الفنون اليدوية العثمانية كالأبرو (الرسم بالماء) والخطوط وصناعة الكتب.
 
وتشارك تركيا في المعرض بمائة دار نشر، ووفد من ألف شخص منهم 365 كاتبا وأديبا وشاعرا ومترجما يمثلون كافة ألوان الطيف الثقافي فيها، و250 فنانا موسيقيا ومسرحيا وتشكيليا.
 
وتقام داخل الجناح التركي لقاءات مباشرة بين الزائرين ومجموعة من مشاهير الأدباء الأتراك يتصدرهم الفائز بجائزة نوبل في الآداب عام 2006 أورهان باموك، وأصلي أردوغان، وأليف شفيق، والأديب الألماني من أصول تركية فريدون صايم أوغلو.
 
وترعى إدارة معرض فرانكفورت خارج الجناح التركي معرضا لأحدث الكتب الألمانية الصادرة بشأن تركيا يضم 220 كتابا من بينها سبعون رواية.
 
البرنامج الموازي
وإلى جانب الأنشطة التي ستقدم داخل المعرض يدشن برنامج المشاركة التركية برنامجا موازيا يحمل عنوان "صنع في تركيا" ويتكون من 65 فعالية فنية ومسرحية وموسيقية تتوزع على المراكز الثقافية والمؤسسات العامة بمدينة فرانكفورت.
 
وتتضمن هذه الفعاليات معرضا بمتحف الفنون التطبيقية عن العباءة والأزياء العثمانية والتركية الحديثة، وآخر بمتحف السينما بشأن تطور الأفلام السينمائية التركية.

المصدر : الجزيرة