الأزياء التقليدية الأردنية قدمتها مجموعة من العارضات على إيقاعات الموسيقى (الجزيرة نت)

خميس بن بريّك-تونس

يتواصل الأسبوع الثقافي الأردني الأوّل بتونس -الذي يتوزع نشاطه على العاصمة وولاية بنزرت وسوسة، ويستمر إلى يوم الأحد المقبل- وسط إقبال جماهيري ضعيف نسبيا.

عروض متنوعة
وحضر حفل الافتتاح المشرف على معرض الفنون التشكيلية والمعرض الفوتوغرافي الفنان التشكيلي محمد دغليس وعدد من المثقفين التونسيين والأردنيين.

وشملت فعاليات الثلاثاء الماضي بث شريط وثائقي عن المعالم الأثرية في عمان والبتراء والعقبة.

واحتوى الحفل على عرض للأزياء التقليدية قدمته مجموعة من العارضات على إيقاعات الموسيقى الأردنية، قبل أن يقدم الشاعر عصام السعدي نماذج من شعره.

وفسح المجال إثر ذلك إلى فرقة التخت العربي التابعة للمعهد الوطني للموسيقى في الأردن، التي قدمت عرضا من الموسيقى العربية الكلاسيكية ومقطوعات من التراث العربي والموروث الموسيقي الشعبي الأردني.

الافتتاح الرسمي للأسبوع الثقافي الأردني بتونس (الجزيرة نت)
لقاءات مع مشاركين
والتقت الجزيرة نت الفنان التشكيلي الأردني محمد دغليس الذي أكد أنه تم تسجيل مشاركة 38 لوحة فنية لفنانين أردنيين، وهي لوحات تنتمي إلى مدارس فنية متعددة.

وأكد أن الهدف من هذا التبادل الثقافي هو تقديم فكرة واضحة عن الفن التشكيلي الأردني للفنانين التونسيين وأهل الاختصاص والمجتمع التونسي ككل، إضافة إلى كسب معرفة في الساحة الفنية التونسية ومدارسها المتنوعة.

حضور ضعيف
في المقابل أكد دغليس أن الإقبال كان دون المستوى المأمول مرجعا ذلك إلى قلة الترويج الدعائي لمثل هذه التظاهرة.

"
الأمين العام لاتحاد الكتاب التونسيين صلاح الدين الحمادي: "عزوف الجمهور التونسي عن الأسبوع الثقافي الأردني يعود إلى تقصير المنظمين في الإعلام لهذه التظاهرة

"
وفي تصريحات للجزيرة نت اعتبر الشاعر عصام السعدي أنه انبهر بحسن ضيافة التونسيين، وبالتجاوب الجماهيري في المسرح التونسي مع بعض قصائده.

لكنه لاحظ أن حضور الجمهور العادي كان أكثر من المثقفين والشعراء التونسيين.

وبشأن غياب العديد من الشعراء التونسيين عن التظاهرة سألت الجزيرة نت الأمين العام لاتحاد الكتاب التونسيين الشاعر التونسي صلاح الدين الحمادي عن سبب ذلك، فأشار إلى أن السبب يتمثل في السياسة الترويجية لمثل هذه اللقاءات، موضحا أن المنظمين لم يقوموا بالإعلام بالقدر المطلوب بهذه التظاهرة، حسب قوله.

وأكد أن "الاتحاد الكتاب التونسيين يرحب بكل التظاهرات الثقافية التي تعرف بإبداعات أشقائنا العرب، ومن بينها الأسابيع الثقافية".

جانب من فعاليات الأسبوع الثقافي الأردني بتونس (الجزيرة نت)
أشرطة سينمائية
وانطلقت مساء الأربعاء الماضي العروض السينمائية التي تندرج ضمن الأسبوع الثقافي الأردني بتونس وذلك بعرض شريط "قمر 14" لساندرا ماضي.

ويروي هذا الشريط التسجيلي الوثائقي الذي يدوم 49 دقيقة قصة بطل العرب في الملاكمة الأردني فرج أصيل بمخيم البقعة والذي تم إيقافه عن اللعب لرفضه مواجهة بطل إسرائيل في إحدى المباريات الدولية.

ويرصد الفيلم صراع فرج بين الاستسلام لظروف الحياة في المخيم ومحاولة تحقيق حلمه في الهجرة.

وسيكون اختتام هذه العروض، يوم الأحد المقبل، بعرض شريطين قصيرين "جهادي" لمصطفى سلامة و"أم قيس تشيع أهلها" لعبد السلام الحاج.

المصدر : الجزيرة