ساهم المغني بالريادة التشكيلية عبر تدريسه في الجامعات الفلسطينية (الجزيرة نت)

توفي التشكيلي الفلسطيني كامل المغني في غزة الثلاثاء عن عمر بلغ 65 عاما. ونعت الجمعية الفلسطينية للفن المعاصر في بيان صدر الأربعاء الفنان البارز الذي قالت إنه أفنى سنوات عمره "في خدمة الفن والثقافة الفلسطينية وفي الدفاع عن هوية وقضايا شعبه".

وأضاف البيان "خسر الشعب الفلسطيني برحيله واحدا من أبرز أعلام الفن والثقافة الذي أغنى بموهبته وإبداعاته التجربة التشكيلية الفلسطينية".

وقال التشكيلي الفلسطيني خالد الحوراني "برحيل المغني فقدنا رائدا من مؤسسي حركة الفن التشكيلي في فلسطين والذي ساهم في نشر هذا الفن من خلال عمله كمحاضر في العديد من الجامعات الفلسطينية يُدرس الفن التشكيلي".

والمغني من مواليد حي الشجاعية في غزة عام 1943 وتخرج في كلية الفنون بالإسكندرية قسم ديكور عام 1966، وحصل على درجة الماجستير في سيكولوجية الرمز واللون عام 1987.
 
وكان الفقيد عضوا مؤسسا لكلية الفنون الجميلة بجامعة النجاح في نابلس وقسم الفنون الجميلة بكلية الفنون والإعلام بجامعة الأقصى في غزة، كما كان عضوا مؤسسا لرابطة الفنانين التشكيليين في القطاع.

وأقام الراحل العديد من المعارض في الداخل والخارج، ونال عددا من الأوسمة والجوائز منها وسام اتحاد الفنانين السوفيات عام 1979 ووسام بلدية داندي بأسكتلندا عام 1981 وجائزة الشراع الذهبي الثانية بالكويت عام 1989.

المصدر : رويترز