معرض الشبلي ضم لوحات تشكيلية وأخرى فوتوغرافية (الجزيرة نت)
 
 
يقيم الفنان العراقي طارق الشبلي حاليا بإحدى قاعات مدينة الموصل معرضه السادس الذي يضم لوحات تشكيلية أنجزت على جهاز الحاسوب.
 
وتعبر لوحات المعرض التي تشمل أيضا إبداعات فوتوغرافية استلهمت فضاء الموصل لاسيما الأزقة القديمة والأبواب والشبابيك والأسواق العتيقة، عن هموم المواطن العراقي في ظل الاحتلال الأميركي.
 
وقال الشبلي للجزيرة نت إن هذا المعرض يشكل خلاصة تجاربه ومحطاته الفنية والحياتية، موضحا أن الأعمال التي يتضمنها تحمل نسيجا متناغما طبيعيا يربط بين الماضي والحاضر والمستقبل.
 
واعتبر رئيس جمعية التشكيليين فرع نينوى الفنان خليف محمود أن المعرض يشكل صرخة احتجاج وتعبير أمام التحديات التي تقف أمام التطور الفني وعزلة الإنسان، وتفكيك القيم الاجتماعية التي تسعى إليها بعض الاتجاهات السياسية.
معرض الشبلي حظي باهتمام كبير (الجزيرة نت)

حزن وإبداع
ومن جهتها قالت عضو هيئة التدريس بمعهد الفنون الجميلة بنات وجدان الخشاب إن عالم الشبلي مليء بالحزن والإبداع ينضح بالألم والأمل، مضيفة أن العراق يشكل لديه ملء العين والذاكرة.
 
ولاحظ الفنان شاهين علي الظاهر بحديثه للجزيرة نت أن ما يميز المعرض هو التجديد المتمثل باستخدام الحاسب الإلكتروني في معالجة العمل الفني.
 
يُذكر أن الشبلي شارك في أكثر من 45 معرضا جماعيا لفنانين عراقيين بالرسم والخط والتصوير الفوتوغرافي، وأقام معارض خارج العراق في أثينا وصوفيا وبرمنغهام ولندن وعمان.

المصدر : الجزيرة