هيث ليدجر كان يمر بظروف نفسية بعد انفصاله عن ميشيل ويليامز (الفرنسية-أرشيف)
قالت السلطات الطبية في نيويورك إن سبب وفاة الممثل الأسترالي هيث ليدجر الذي عثر عليه جثة هامدة قبل أسبوعين في شقته بضاحية منهاتن، هو الإفراط في تناول أدوية مختلفة.
 
وقال فريق الأطباء الشرعيين في بيان إن "هيث ليدجر توفي من الآثار الجانبية نتيجة تناول ستة أدوية في آن". وخلص الفريق الطبي إلى أن أسباب وفاة ليدجر عرضية.
 
وكان ليدجر (28 عاما) أدى دورا في فيلم "بروكباك ماونتن" (جبل بروكباك) للمخرج  التايواني آنغ لي الذي حاز في 2006 جائزة أوسكار عن أفضل مخرج.
 
وعثر على ليدجر ميتا في 22 يناير/كانون الثاني في شقته ولم تسمح النتائج الأولية للتشريح بتحديد أسباب الوفاة. واستبعدت الشرطة فرضية الجريمة ورجحت فرضية الانتحار أو الإفراط في تناول الأدوية بعدما عثرت في الشقة على أدوية منومة.
 
وتقول تقارير إن ليدجر كان مدمنا على الهيروين وإنه كان يمر بظروف نفسية صعبة بعد انفصاله عن زوجته الممثلة ميشيل ويليامز التي أنجب منها ابنته ماتيلدا في العام 2005.
 
وقام ليدجر ببطولة عدة أفلام أميركية كان آخرها فيلم "ذي دارك نايت" الذي سيعرض هذا العام، أما أشهر أدواره فكان في فيلم "بروكباك ماونتن" الذي يتناول قصة حياة اثنين من رعاة البقر الشاذين جنسيا.

المصدر : وكالات