عبد الحميد الحميقاني يشدد على ضرورة إبراز الشعر الشعبي في اليمن (الجزيرة نت)
عبده عايش-صنعاء
بات الشعر الشعبي يحظى باهتمام واسع في اليمن، بعد أن أتيحت لعدد من رواد هذا النوع من الشعر فرصة إظهار مواهبهم مؤخرا عبر مسابقات نظمها عدد من القنوات الفضائية العربية.

ولتوفير فضاء جديد لتشجيع الشعر الشعبي، يعتزم مكتب المنسق العام لشعراء اليمن الشعبيين تنظيم مسابقة "شاعر اليمن" في غضون ستة أسابيع، بإشراف وزارة الثقافة ودعم ورعاية عدد من الجهات والشركات الحكومية ورجال الأعمال.

وقال المنسق العام عبد الحميد الحميقاني في حديث للجزيرة نت إنه "بعد ثورة الشعر الشعبي في دول الخليج، أصبحنا في اليمن نشعر بالخجل، خاصة أننا أساس العرب ورواد الشعر الشعبي، فكان لزاما علينا أن نبرز هويتنا الثقافية، وأن نبرز شعراء اليمن".

وستنظم المسابقة بشكل سنوي لاختيار أفضل شاعر شعبي باليمن، كما ستعمل على إبراز أول شاعرين من كل محافظات اليمن الـ22 بحيث يكون هناك 44 شاعرا بارزا سنويا.



"
يوجد باليمن أكثر من 12 ألف شاعر شعبي وعدد المرشحين لمسابقة "شاعر اليمن" وصل حتى الآن إلى 700 شاعر و11 شاعرة
"
آلاف الشعراء
وقال الحميقاني إن بعض الإحصائيات تشير لوجود أكثر من 12 ألف شاعر شعبي في اليمن، مشيرا إلى أن عدد المرشحين للمسابقة وصل حتى الآن إلى 700 شاعر و11 شاعرة.

ومن المتوقع أن يتم الاتفاق مع إحدى القنوات الفضائية اليمنية لبث ونقل فقرات برنامج المسابقة في أوقات محددة، على أن تبث في كل أسبوع حلقتين طيلة المسابقة التي تمتد شهرين ونصف.

وتهدف تلك المسابقة -حسب الحميقاني- لتجاوز الركود الشعري، وإبراز المواهب الشعرية التي تتمتع بروح الوطنية وتعكس الثقافة اليمنية، وإعطاء صورة حقيقة عن دور الشعر الشعبي في تعزيز الوحدة الوطنية، ومحاربة الظواهر السلبية في المجتمع.

وتتسابق القصائد المشاركة في موضوعات اجتماعية ووطنية وفي الغزل العفيف، في حين فضل المنظمون عدم فتح المجال للخوض في السياسة حتى لا تصبح القصائد مهاترات سياسية، مشبعة بالعصبيات القبلية والتداعيات الحزبية، على حد قول الحميقاني.



مهرجان صنعاء ساهم في إبراز الشعراء الشعبيين اليمنيين (الجزيرة نت-أرشيف)
تكريم شعراء
من جهة أخرى ستقيم وزارة الثقافة خلال الأسبوع القادم مهرجانا تكريميا لست شعراء يمنيين شعبيين شاركوا في قناة "فواصل" سيتم خلاله تسليمهم شهادات تقديرية ومبالغ مالية.

وقد بدأ بروز الشعراء الشعبيين في المشهد الثقافي اليمني منذ انعقاد الملتقى الأول للشعراء الشعبيين في صنعاء في أغسطس/آب 2007.

في غضون ذلك تجري الاستعدادات لإقامة مهرجان عدن الثقافي للشعراء الشعبيين، يتوقع أن يشارك فيه 500 شاعر وشاعرة وأن يحضره رئيس البلاد علي عبد الله صالح.

وتجسيدا لاهتمامه بالشعراء الشباب التقى الرئيس صالح الأسبوع الماضي الشاعر الشاب معاذ الجنيد الذي تألق في مسابقة "قصيدة التحدي" التي نظمتها قناة "فواصل"، وحاز فيها على المركز الثاني، بالرغم من أحقيته بالمركز الأول حسب جمهور المشاهدين.

المصدر : الجزيرة