أوركسترا نيويورك تحيي حفلة تاريخية بكوريا الشمالية
آخر تحديث: 2008/2/26 الساعة 21:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/26 الساعة 21:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/20 هـ

أوركسترا نيويورك تحيي حفلة تاريخية بكوريا الشمالية

 أوركسترا نيويورك تعزف مقطوعات من الموسيقى العالمية في بيونغ يانغ (رويترز)

تحيي أوركسترا نيويورك السيمفونية حفلة تاريخية في بيونغ يانغ بهدف إعطاء دفعة للعلاقات مع كوريا الشمالية والتي يشوبها التوتر والحذر منذ خمسينيات القرن الماضي.

وقد استهلت الأوركسترا حفلتها بعزف النشيدين الوطنيين الكوري الشمالي والأميركي بالمسرح الكبير في بيونغ يانغ أمام 1500 مدعو بينهم كبار المسؤولين والجنرالات الذين يسيطرون على دواليب السلطة هناك.

ويتضمن البرنامج عزف عدة مقطوعات بينها "أميركي في باريس" الشهيرة لجورج جيرشوين والتي تدور حول أجنبي يستكشف "مدينة النور" والسيمفونية التاسعة لأنطونين دفوراك "من العالم الجديد" ومقدمة الفصل الثالث من أوبرا "لونغرين" لريتشارد فاغنر.

وتمثل هذه الحفلة تبادلا ثقافيا غير مسبوق بين البلدين، بدأت المناقشات بشأنه لأول مرة العام الماضي عندما أحرز تقدم كبير بالمفاوضات النووية السداسية بين الكوريتين والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة.

زارين ميهتا: مسؤولو البلدين يأملون أن تساهم الأوركسترا في تطبيع العلاقات (الفرنسية)
تطبيع العلاقات
وقال المدير التنفيذي للأوركسترا زارين ميهتا إن المسؤولين في الولايات المتحدة وكوريا الشمالية يأملان أن تساعد أكبر مجموعة أميركية زائرة منذ الحرب الكورية التي نشبت بالفترة بين 1950 و1953 في تطبيع العلاقات بين العدوين القديمين.

ويقول محللون إن واشنطن تنظر لهذه الزيارة على أنها أشبه بمبادرات السلام الثقافية التي طرحتها على خصوم آخرين بالحرب الباردة منذ عقود، والتي ساعدت في النهاية على احتواء التوتر.

ومن جانبها تنظر بيونغ يانغ للحدث باعتباره انقلابا دبلوماسيا، في وقت لا يزال البلدان من الناحية الفنية في حالة حرب حيث تراقب قوات كل منهما الأخرى عبر الحدود شديدة التحصين التي قسمت الكوريين لأكثر من نصف قرن.

وتزامنا مع الحفل فتحت كوريا الشمالية أبوابها محكمة الإغلاق عادة أمام عدد من الصحفيين الأجانب وسمحت لهم بالدخول على الإنترنت واستخدام خطوط هاتف دولية تكاد تكون غير مقيدة تماما، وهو ما يمثل سابقة في ذلك البلد.

المصدر : وكالات