الروائي المصري إدوار الخراط يفوز بجائزة ملتقى الرواية
آخر تحديث: 2008/2/21 الساعة 03:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/21 الساعة 03:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/13 هـ

الروائي المصري إدوار الخراط يفوز بجائزة ملتقى الرواية

لجنة الجائزة: الخراط فتح طريقا جديدا
في الرواية العربية (الجزيرة-أرشيف)
فاز الروائي المصري إدوار الخراط بجائزة الملتقى الرابع للرواية العربية والتي تقدمها وزارة الثقافة المصرية وتبلغ قيمتها 100 ألف جنيه مصري (18 ألف دولار). وجرى تسليم الجائزة في حفل رسمي أقيم في القاهرة.

وأعلنت رئيسة لجنة تحكيم الملتقى الناقدة يمنى العيد أن الخراط منح الجائزة نظرا "لإحساسه المرهف وفتحه طريقا جديدا في الرواية العربية كان لها أثرها في تشكيل جيل جديد من الروائيين العرب".
 
وأضافت يمنى أن الروائي الخراط تعامل مع اللغة العربية عبر أعماله بوصفها بطلا من أبطال العمل الروائي، الأمر الذي أوجد حساسية خاصة حافظت على جمالية اللغة.

وقام وزير الثقافة المصري فاروق حسني والأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة الناقد علي أبو شادي بتسليم الروائي الجائزة إلى جانب شهادة تقدير وتمثال يصور الإبداع الفني.

من جهته ألقى الخراط كلمة تحدث فيها عن تجربته الروائية، معتبرا أن عمله الروائي كان يستند دائما إلى "محاولة المعرفة، والبحث في الكتابة عن الأسئلة التي توصل إلى معرفة نسبية". وأضاف الخراط "أن الهموم التي تفرض نفسها على الكاتب في دول العالم الثالث قائمة في الكتابة، في البحث عن الديمقراطية والعمق الإنساني والتحرر، رغم أنني لا أرى في الكتابة عملا تبشيريا".

ومنح وزير الثقافة أعضاء لجنة تحكيم هذه الدورة دروعا خاصة تكريما للجهود التي بذلوها في عملهم، وهم الروائي الأردني إلياس فركوح، والناقدان المصريان إبراهيم فتحي وعبد المنعم تليمة، والروائية العراقية فاطمة المحسن، والناقد المغربي سعيد  قطينة.

وكان الروائي السعودي الراحل عبد الرحمن منيف فاز بالملتقى الأول، ثم فاز الروائي المصري صنع الله إبراهيم في الملتقى الثاني ورفض تسلم الجائزة احتجاجا على سياسة نظام الحكم في بلاده، وفي الملتقى الثالث فاز الروائي السوداني الطيب صالح.

يذكر أن إدوار الخراط روائي وقاص وناقد اشتغل بالنقد الأدبي والتشكيلي، وهو من مواليد الإسكندرية عام 1926 وحاصل على ليسانس الحقوق، وعمل في منظمة تضامن الشعوب الأفريقية الآسيوية ثم في اتحاد الكتاب الأفريقيين الآسيويين.

ترجم الخراط إلى العربية 15 كتابا في القصة والرواية والفلسفة والسياسة وعلم الاجتماع، وحصل خلال مشواره الإبداعي على جائزة الدولة للقصة القصيرة عام 1973، وجائزة الصداقة الفرنسية العربية في فرنسا عام 1991، وجائزة سلطان العويس الإماراتية في مجال القصة والرواية عام 1995، وحصل على عدة جوائز مصرية بما فيها جائزة نجيب محفوظ من الجامعة الأميركية قبل خمسة أعوام.

ومن أهم الروايات التي كتبها إدوار الخراط "طريق النسر" و"رامة والتنين" و"ترابها زعفران" و"حجارة بوبيلّو" و"يقين العطش" و"الزمن الآخر" و"أضلاع الصحراء" و"يا بنات إسكندرية".
المصدر : الفرنسية