الروائي المصري بهاء طاهر     (الجزيرة نت-أرشيف)
دخلت رواية "الحب في المنفى" للروائي المصري بهاء طاهر التصفيات النهائية لجائزة "ألزياتور" الإيطالية حيث تتنافس معه روايتان إيطاليتان على الفوز بالجائزة التي سيعلن عن الفائز بها الأربعاء المقبل.
 
وتم اختيار "الحب في المنفى" عام 1995 على أنها أفضل رواية مصرية في معرض القاهرة الدولي للكتاب، وحظيت بثناء كثير من النقاد حتى إن الناقد المصري الراحل علي الراعي وصفها بأنها "كاملة الأوصاف". وتتناول الرواية في أحد جوانبها المأساة الفلسطينية وخاصة مذبحة صابرا وشاتيلا عام 1982.
 
وترجمت المستعربة الإيطالية باولا فيفياني رواية طاهر المرشحة للجائزة، علما بأن الروائي المصري سبق أن حصل على كثير من الجوائز العربية والأجنبية منها جائزة الدولة التقديرية من مصر عام 1998 وجائزة من اليونان عام 2001 عن مجمل أعماله.
 
وفازت روايته "خالتي صفية والدير" عام 2000 بجائزة جيوسيبي تشيربي الإيطالية بوصفها أفضل رواية مترجمة للإيطالية.
 
كما نال عن روايته الأخيرة "واحة الغروب" الجائزة العالمية للرواية العربية "بوكر العربية" في أولى دوراتها عام 2008 التي تنظمها مؤسسة خيرية بدولة الإمارات العربية بالاشتراك مع مؤسسة جائزة بوكر البريطانية.

المصدر : رويترز