يوسف إسلام (رويترز)
ألغت السلطات الإسرائيلية حفلا للداعية البريطاني المسلم يوسف إسلام وذلك لدواع أمنية حسب ما تقول.

وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في موقعها على الإنترنت الخميس أنه كان من المقرر أن يغني يوسف إسلام في "مركز بيريز من أجل السلام" بمناسبة مرور عشر سنوات على إنشائه.

وذكرت الصحيفة أن يوسف رحب بدعوة المركز له وكان في غاية الحماس لدرجة أنه طلب إضافة كلمات جديدة لدعم السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، للأغنية التي كان من المقرر أن يقدمها بعنوان "قطار السلام".

وقال مدير المركز يوري سافير "فكرة إحضار كات ستيفنز –اسم يوسف إسلام قبل إشهار إسلامه- إلى إسرائيل تسببت في اندلاع خلاف كبير فور الإعلان عنها".
 
وأوضح أنه تم إرسال رقم جواز السفر الخاص به ليخضع للفحص الأمني المعتاد، و"أخذنا الأمر بعين الاعتبار وقررنا إلغاء هذه الفكرة، لن يحضر كات ستيفنز إلى إسرائيل في الوقت الحالي".

يذكر أن ستيفنز اعتنق الإسلام عام 1977 وغير اسمه من كات ستيفنز إلى يوسف إسلام وباع جميع آلاته الموسيقية وجوائزه وقدم عائداتها للجمعيات الخيرية، كما أن له أنشطة خيرية داخل بريطانيا وخارجها.

المصدر : الألمانية