بابا الفاتيكان أكد أن الإيمان لا يخشى تقدم العلم (الفرنسية)
اتهم بابا الفاتيكان اليوم الخميس طائفة العلماء بأنهم "غالبا ما يتحركون بدافع من الكبرياء وتحدي الخالق وليس من أجل تطور البشرية".

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية (آكي) عن بنديكت الـ16 قوله خلال مؤتمر بشأن الإرشاد الرسولي إن "العلماء غالبا ما يتحركون ليس جريا وراء تطور البشرية، بل منقادين وراء الكبرياء وشعورهم بإمكانيتهم أن يحلّوا محل الخالق فضلا عن الرغبة في الربح السهل".

وقال البابا أيضا إن "الإيمان لا يخشى تقدم العلم والتطور الذي تقود إليه
بحوثه عندما تكون هذه مُسخرة لخدمة الإنسان ولخير البشرية ونموها".

وأضاف "لكن ما يحدث على العموم هو أن العلماء لا يضعون هذه الأهداف
لبحوثهم، فالربح السهل أو الأسوأ منه أي الكبرياء والتفكير في القدرة
على الحلول محل الخالق يلعبان دورا محددا في هذا المجال".

واعتبر بنديكت الـ16 أن كل هذا هو "نوع من تضليل العقل الذي يمكنه أن يهدد البشرية كلها".

المصدر : رويترز