كاتب ليبي يتضامن شعريا مع سامي الحاج ويهاجم أميركا
آخر تحديث: 2008/1/11 الساعة 02:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/11 الساعة 02:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/4 هـ

كاتب ليبي يتضامن شعريا مع سامي الحاج ويهاجم أميركا

 

خالد المهير-بنغازي

صدر للشاعر الليبي محمد المزوغي ديوان يثير فيه معاناة مصور الجزيرة سامي الحاج الذي تحتجزه الولايات المتحدة في معتقل غوانتانامو منذ نحو ست سنوات دون مسوغات قانونية.

وفي الديوان الذي يحمل عنوان "لقطات" يهاجم الشاعر الليبي السياسات الأميركية وينعتها بالوقاحة، ويوجه سهام نقده للأنظمة العربية ويعتبرها متخاذلة إزاء قضية سامي الحاج.

ويقول المزوغي في حديث مع الجزيرة نت إن الولايات المتحدة انتقمت من مصور الجزيرة بصورة شخصية ومن العرب كافة، ليبقى سامي الحاج هو الضحية.

ويضيف المزوغي أن الديوان الذي صدر على نفقته يحمل إدانة صريحة للديمقراطية الأميركية والذل العربي.

وعن حيثيات نظم ذلك الديوان قال المزوغي إنه تأثر بحالة سامي الفقيرة، وهزته وضعية ابنه الوحيد الذي تركه وعمره ستة أشهر، إضافة إلى احتجاجه برفع المصحف الكريم في غوانتانامو.

وكتب الديوان عام 2006 ويتكون من جزأين، الأول عبارة عن قصيدة عمودية طويلة، أما الجزء الثاني فيضم ست قصائد من شعر التفعيلة.

وقد ترجم جامعي ليبي ديوان "لقطات" إلى اللغة الإنجليزية للمساهمة بطريقة فنية في إطلاع الغرب على حقيقة ما يقع داخل معتقل غوانتانامو الذي تطالب جهات حقوقية كثيرة بإغلاقه.

واعتقل سامي الحاج في ديسمبر/ كانون الأول 2001 على الحدود الأفغانية الباكستانية أثناء تغطيته الحرب على أفغانستان, وسجن شهورا في قاعدة بغرام الأميركية قرب كابل قبل نقله إلى غوانتانامو.

المصدر : الجزيرة