قلعة بران ارتبطت بأسطورة دراكولا

علقت السلطات القضائية مسألة بيع القلعة التي كانت منزلا للأمير الروماني الأسطوري دراكولا خلال مرافعة بين السلطات الرومانية وبين الأرشيدوق دومينيك فون هابسبورغ وريث العائلة المالكة للقلعة.
 
وقال مالك القلعة المعروفة بقلعة بران والموجودة في ترانسيلفانيا برومانيا الأرشيدوق هابسبورغ إنه حاول بيع القلعة لأنها لا تصلح أن تكون سكنا له ولعائلته.
 
وكان الحكم الشيوعي قد طرد عائلة هابسبروغ المالكة من قلعة بران ووضعت الحكومة الرومانية يدها عليها مدة ستين سنة إلى أن تسلمها الأرشيدوق هابسبورغ إثر قرار صادر عن المحكمة العليا الرومانية سنة 2006.
 
وأكدت مجموعة من السياسيين الرومانيين أن تسليم القلعة والقصر إلى الأرشيدوق مخالفة بسبب أخطاء إجرائية في المحاكمة. مع أنها لا تشك في ملكية العائلة للقلعة إلا أنها تعارض بيعها.
 
والقلعة مزار سنوي لآلاف السياح حيث يشاهدون ممراتها السرية وما ارتبط بها من حكايات أسطورية بشأن كونها منزل مصاص الدماء الشهير دراكولا الذي كان ينقل ضحاياه إلى تلك الممرات ليموتوا ببطء بعد أن يمص دماءهم.

المصدر : وكالات