تقدم قناة الجزيرة الوثائقية في شهر رمضان المبارك مجموعة من البرامج تجمع بين الترفيه والتثقيف وتعطي جانبا كبيرا من اهتمام الإنسان بالثقافة والفنون والتاريخ الإسلامي والبيئة فضلا عن مواضيع أخرى.

ونظرا لأن هذا الشهر الكريم هو شهر القيم والعبادة، تعتزم الوثائقية السفر بالمشاهد حول العالم لتريه أن القيم يمكن أن تكون مشتركا إنسانيا، وليلاحظ أن ثمار هذه القيم هي ما تدعو الإنسانية جميعا للتمسك بها.

ومن ضمن هذه الأفلام الغنية بالمعرفة والمعلومات والتنوع: رحلات إلى المناطق الإسلامية في الهند والصين، والمدن الشرقية، وسكة حديد الحجاز، وعلماء مسلمون، وبلاد ما بين النهرين.

كما ستعرض برامج عن البيئة تبرز غنى وجمال أفضل المناطق وعجائبها الطبيعية الخلابة في تركيا والمغرب ومصر وإندونيسيا ضمن رحلات تاريخية تستعرض تاريخ وتقاليد هذه المناطق.  

وتنقل الوثائقية المشاهد أيضا إلى أعماق المحيطات وأطراف السواحل لتريه مناطق غير معروفة من قبل وحيوانات ترصدها الكاميرا لأول مرة.

وتجمع برامج هذا العام التاريخ بالمغامرات والسفر عبر عرض غزوات الإسكندر الأكبر التي ما زال يكتنفها كثير من الغموض حتى يومنا هذا وأفلام أخرى عن هانيبعل وجنكيز خان والحروب الصليبية.

الإنسان ودوره وكيفية تفاعله مع البيئة حاضر على شاشة رمضان عبر أفلام عن الإنجازات البشرية من قبيل بناء المستحيل وأمور أخرى تتعلق به مثل حقائق عن الغذاء وغير ذلك.

حراس الحضارات يتحدث عن القلاع التاريخية بتونس (الجزيرة نت)
إنتاج الوثائقية
وحصريا وللمرة الأولى تعرض الجزيرة الوثائقية نموذجا من إنتاجها يتضمن ثلاثة أفلام هي حراس الحضارات والمسلمات الناشطات في الغربيروي وطرق الصوفية بالمغرب.

يتحدث حراس الحضارات عن القلاع التاريخية في تونس، ويسلط الأضواء على تاريخ قلعة والدور الذي اضطلعت به عبر الأجيال المتلاحقة، بالإضافة إلى شرح هندستها المعمارية والعلاقة الخاصة بين تلك المباني وجميع المجتمعات المختلفة عبر التاريخ.

ويروي فيلم المسلمات الناشطات في الغربيروي قصصا مختلفة لسبع نساء مسلمات يعشن في كندا، ويبرز تجاربهن والمشاكل والتحديات التي تواجهها المرأة المسلمة التي تعيش في الغرب، مركزا على أربعة جوانب رئيسية: السياسية والاجتماعية والروحية والإعلامية.

أما طرق الصوفية بالمغرب فيحاول أن يجيب عن عدد من الأسئلة المهمة: لماذا ظهر التصوف في المغرب؟ ومن هي أكثر الشخصيات التي ارتبطت به؟ بالإضافة إلى ذلك، يبرز الفيلم الطرق الصوفية الأكثر شيوعا في المنطقة، والدور الاجتماعي والسياسي والروحي الذي تقوم به هذه الفرق.

المصدر : الجزيرة