تصدر فيلم الحركة والمغامرة الجديد "إنذار بورني" -وهو الثالث في سلسلة لأفلام الجاسوسية التي يقوم ببطولتها مات دامون- إيرادات الأفلام بأميركا الشمالية محققا 70.2 مليون دولار.
 
وتدور قصة الفيلم حول جيسون بورني الذي يسعى للعثور على عدوه القديم جاكال الذي يحاول قتله ومع تقدم جاكال في السن وتبدد شهرته يقرر أن يفعل أمرين قبل وفاته وهما قتل بورني وتدمير منشأة تابعة لجهاز المخابرات بالاتحاد السوفياتي السابق "كي جي بي".
 
وتراجع من المركز الأول إلى الثاني فيلم الرسوم المتحركة الكوميدي "سيمبسونز" مسجلا 25.6 مليون دولار وهو مأخوذ من مسلسل الرسوم المتحركة سيمبسونز بينما سجل المركز الثالث فيلم الحركة والمغامرة الجديد "الكلب شوشاين" بإيرادات 12 مليونا.
 
وتقهقر من الثاني إلى المركز الرابع الفيلم الكوميدي "تشاك أند لاري" مسجلا 10.5 ملايين دولار حيث تدور قصة الفيلم حول اثنين من رجال الإطفاء يتظاهران بأنهما من المثليين ليحصلوا على المزايا المادية التي يحصل عليها الأزواج.
 
وحل خامسا الفيلم الاستعراضي "فتاة كورني كولنز" مسجلا مبيعات تذاكر قدرها 9.3 ملايين دولار والذي يقوم ببطولته جون ترافولتا الذي يظهر في دور سيدة.

المصدر : رويترز