اختارت إدارة مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والروائية القصيرة المخرج الفلسطيني ميشال خليفي رئيسا للجنة التحكيم الدولية للمسابقة الرسمية في دورته الـ11 التي تقام في 3 سبتمبر/ أيلول المقبل.

وأعلن رئيس المهرجان الناقد علي أبو شادي أن تكريم خليفي المولود في الناصرة عام 1950 يأتي لكونه يعتبر من رواد السينما الفلسطينية المستقلة، بعد أن درس الإخراج في بلجيكا وله العديد من الأفلام التسجيلية والروائية.

ومن أهم أفلام خليفي "الذاكرة الخصبة" و"معلولة" و"نشيد الحجر" و"الطريق 181" وهي أفلام تسجيلية، إلى جانب فيلمه الروائي الأول "عرس الجليل".
 
يشار إلى أن خليفي عمل في التلفزيون البلجيكي، وأقام عددا من ورش العمل السينمائية في العديد من الدول، إلى جانب عمله مدرسا للسينما في الجامعات البلجيكية.

الأفلام المشاركة
من جهة ثانية قال أبو شادي إن أكثر من "ربع الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان هي من أفلام الصور المتحركة، حيث يشارك في المسابقة الخاصة بهذا النوع من الأفلام 25 فيلما.

وتشارك فرنسا في المهرجان بثمانية أفلام هي "آي إم آي" و"برنامج اليوم" و"تونج" و"الذئب الأبيض" و"ماتوبس" و"طوارئ" و"في الذاكرة" و"حتى الحمام يذهب إلى الجنة".

ويأتي ثانيا في المشاركة في هذه المسابقة إسبانيا التي قدمت ثلاثة أفلام هي "سلك محطم" و"موبايل إلى الأبد" و"طلبات منزلية"، في حين تشارك مصر بفيلمين هما "حد تاني" و"نور" وكذلك كندا بفيلمي "نوش" و"نيغاتيف مكلارن".

واكتفت بقية الدول بالمشاركة بفيلم لكل منها، وهي بريطانيا بفيلم "أحلام ورغبات -قيود عائلية"، والولايات المتحدة بفيلم "فأر قصير واحد"، وبولندا بفيلم "الهروب الكبير"، وبلجيكيا بفيلم "جاري وأنا"، وبلغاريا بفيلم "يصل الهواء"، وكرواتيا بفيلم "جندي في المنطقة المجاورة للمدينة"، ولوكسمبورغ بفيلم "حارس العش"، ولاتفيا بفيلم "أحلام الأقزام".

المصدر : وكالات