"رسول العشق والأمل" سيرة محمد بسيمفونية موسيقار مسيحي
آخر تحديث: 2007/7/28 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/7/28 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/14 هـ

"رسول العشق والأمل" سيرة محمد بسيمفونية موسيقار مسيحي

جكناواريان: السمفونية تعبير عن احترامي للنبي العظيم محمد (الجزيرة نت-أرشيف)

فاطمة الصمادي-طهران

يعود الموسيقار الأرمني المسيحي لوريس جكناواريان يوم 10 أغسطس/ آب المقبل ليقدم سيمفونية "رسول العشق والأمل" لعشر ليال متتالية على مسرح الوحدة في العاصمة الإيرانية طهران.

وكان العمل الفني الذي يتحدث عن جوانب من حياة النبيين محمد وعيسى عليهما الصلاة والسلام، قد لاقى ناجحا واسعا عند عرضه للمرة الأولى في مهرجان موسيقى الفجر العام الماضي.

"رسول العشق والأمل" تركيب متناسق من الموسيقى والشعر كتبه الشاعر الإيراني سيد مهدي شجاعي.

سيمفونية "رسول العشق والأمل" تبدأ بالمسيح وتصل ذروتها بمولد محمد عليه الصلاة والسلام (الجزيرة نت)
مضمون السيمفونية
ويشرح جكناواريان مضمون العمل السيمفوني قائلا "تبدأ القصة من حياة السيد المسيح مع عودة تشبه التسلسل الرجعي (الفلاش باك) إلى بداية الخلق، وتتنامى القصة والبشارة لتصل ذروتها بميلاد محمد عليه الصلاة والسلام وتتواصل عبر حياة الإمام علي وأئمة آل البيت من بعده".

وأضاف أن ما قدمه في مهرجان الفجر ثماني قطع موسيقية فقط, لكن العمل القادم يتضمن 12 قطعة جديدة أضيفت إلى السيمفونية وسترافقها حركات تعبيرية يؤديها 160 شخصا.

ويتضمن العمل مقطوعات عالمية شهيرة بينها هاللويا لهندل وماريا لباخ ولاكريموزا لموزارت وثلاث مقطوعات بعنوان محمد رسول الله للموسيقي موريس راج, إضافة إلى مقطوعات أخرى من تأليف جكناواريان نفسه. وستأخذ أوركسترا فيلارمونيك من أرمينيا على عاتقها إجراء العرض.

وعبر جكناواريان للجزيرة نت عن سعادته بتقديم عمل كهذا وصفه بهدية للمسلمين عموما وللإيرانيين خصوصا, قائلا إنه تعبير عن احترامه الشديد للنبي العظيم محمد صلى الله عليه وسلم.

يشار إلى أن جكناواريان ولد في إيران عام 1937 وهاجر إلى أرمينيا في أعقاب الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979.

المصدر : الجزيرة