غلاف كتاب عن "معركة الجزائر" من تأليف ياسف سعدي أحد أشهر قادتها (الجزيرة نت-أرشيف)

اختارت إدارة مهرجان الإسكندرية السينمائي الجزائر ضيفة شرف الدورة 23 التي تبدأ في 7 سبتمبر/أيلول, بمناسبة اختيارها عاصمة الثقافة العربية لـ2007.
 
وستعرض أفلام بينها "معركة الجزائر" لمخرجه الإيطالي جيلو بونتكورفو الذي توفي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
 
وأنتج الفيلم في 1966 وحصل على جائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية ورشح للأوسكار, ومنعته فرنسا لأربعين عاما.
 
ويصور صراع المظليين الفرنسيين ورجال جبهة التحرير الوطني للسيطرة على العاصمة الجزائرية في 1957, في معركة يستخدم فيها الفرنسيون التعذيب الوحشي لفصل الأهالي عن الثوار.
 
محامي الرعب
كما يعرض فيلم "محامي الرعب" للمخرج الفرنسي باربت شرويدر ويتناول سيرة المحامي المعروف جاك فيرجيس الذي اشتهر بدفاعه عن المناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد قبل زواجه منها.
 
ومن بين الأفلام "عشرة ملايين سنتيم" لمخرجه بشير درايس عن مهندس يقترض من أحد معارفه مبلغا لعملية جراحية لأبيه, ويتضح أنه ملك لجماعات مسلحة تجبره على الالتحاق بها والمشاركة في قتل الأبرياء.
 
كما يعرض "ظلال الليل" عن المهاجرين المطاردين للمخرج ناصر بختي, وقد حصل على جائزة الصقر الذهبي في مهرجان الفيلم العربي السابع في روتردام, و"موريتوري" لعكاشة تويتا عن رواية الكاتب الجزائري ياسمينة خضرا عن المشكلة الأمنية في الجزائر في تسعينيات القرن الماضي, و"دوار النساء" لمحمد شويخ عن هجرة رجال قرية خشية من الإرهاب.

المصدر : الفرنسية