الشارقة تطلق جائزة البحث النقدي التشكيلي
آخر تحديث: 2007/6/7 الساعة 01:49 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/6/7 الساعة 01:49 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/22 هـ

الشارقة تطلق جائزة البحث النقدي التشكيلي


عائشة محامدية-الشارقة
 
أعلنت دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة تبنيها لمشروع المسابقة الأولى لجائزة "البحث النقدي التشكيلي" المخصصة للريادة في الفنون التشكيلية والبصرية العربية.
 
وسيكون موضوع الدورة الأولى من الجائزة "الريادة في الفنون التشكيلية والبصرية العربية".
 
وعن أهداف هذه الجائزة  قال طلال معلا مدير المركز العربي للفنون الذي يشرف على الجائزة والتابع لدائرة الإعلام والثقافة بالشارقة في حديثه مع الجزيرة نت إن الهدف من إطلاق الجائزة هو التواصل مع الباحثين ونقاد الفن التشكيلي العربي والتعريف بأعمالهم.
 
وأضاف أن من الأهداف توسيع دائرة الاهتمام بالتجارب التشكيلية العربية وتوثيقها عبر اشتغالات نقادها وتشجيع المواهب النقدية الشابة والتعريف بها ورصد حركة النقد التشكيلي وبناء الصلة بين المجتمع وفنونه عبر اللغة النقدية.
 
وعن سبب اختيار هذا التوقيت لإطلاق هذه الجائزة أوضح طلال معلا أن الفن العربي يعيش حالة تحول من حيث الاهتمام به دوليا، فهناك مؤسسات دولية فنية أصبحت تفتح لها فروعا في الإمارات مثل متحف اللوفر ومتحف غوغنهايم ومؤسسة كريستي للمزادات.
 
"
معلا: المنطقة العربية تعيش حالة تفعيل للفن وبالتالي لا بد من تقديم فن بالشكل الصحيح من خلال النقد
"
حالة تفاعل

وحسب تعبير مدير المركز العربي للفنون الذي يشرف على الجائزة طلال معلا تعيش المنطقة العربية حالة تفعيل للفن وبالتالي لا بد من تقديم فن بالشكل الصحيح من خلال النقد.
 
ورغم أن القرن العشرين يوجد به كثير من الفنانين والنقاد العرب فإن أعمالهم غير موثقة في كتب والجائزة تحاول أن تخطو الخطوة الأولى بتشجيع النصوص الفائزة وطبعها في كتب والعمل على ترجمتها.
 
وأكد طلال أن الوطن العربي يعيش حالة استكمال الفنون، واعتبر أن هذه الجائزة هي خطوة من خلالها يتم تفعيل وإحياء عملية النقد الفني التي جمدت.
 
وعن كيفية بناء الصلة بين المجتمع وفنونه عبر اللغة النقدية أوضح الناقد طلال معلا أن الرهان على المستقبل أي على جيل الشباب.
 
وأما عن محاور الأعمال التي تدخل المسابقة فقد حددتها الجائزة بمواضيع الاهتمام بالتجارب التشكيلية العربية وأهم رواد الفن التشكيلي العربي وأثر الفن التشكيلي العربي محليا ودوليا وموقع الفن التشكيلي العربي بين التجارب العالمية والنقد التشكيلي ومواكبته لحركة التشكيل العربي وعملية التواصل بين التشكيل العربي والمجتمع.
 
وحددت القيمة المالية للجائزة الأولى من المسابقة بـ5000 دولار، في حين يمنح الفائز بالجائزة الثانية مبلغ 4000 دولار وتقدر قيمة الجائزة الثالثة بـ3000 دولار.
 
ويتم إطلاق الجائزة سنويا في أبريل/ نيسان من الشارقة ويتم إعلان النتائج في سبتمبر/ أيلول من كل عام وتتالف لجنة التحكيم من ثلاثة من المحكمين المختصين.
 
ويرأس مجلس أمانة الجائزة عبدالله العويس مدير دائرة الثقافة والإعلام لإمارة الشارقة.
المصدر : الجزيرة