الحوار الثقافي بوابة إيران للتقارب السياسي مع العرب
آخر تحديث: 2007/5/4 الساعة 17:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/4 الساعة 17:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/16 هـ

الحوار الثقافي بوابة إيران للتقارب السياسي مع العرب

بعض المعروضات من الفخار واللوحات الإيرانية (الجزيرة نت)
حسن محفوظ-المنامة
أكد الدكتور محمد هاشمي المدير العام لشؤون الثقافة الدولية في وزارة الثقافة والإرشاد الإيراني أن إيران تسعى للتقارب السياسي مع الدول العربية ولاسيما الخليجية منها من خلال الحوار والتواصل الثقافي وتعميق العلاقات بين النخب الثقافية في إيران والدول العربية.

وقال هاشمي في تصريح للجزيرة نت خلال افتتاح فعاليات الأسبوع الثقافي الإيراني الأول في المنامة إن هناك جهلا متبادلا لكل ما يحصل على الساحة الثقافية بين الطرفين، وربما تلقي نتائج العوامل السياسية التي تربط إيران بالعالم العربي، بظلالها على العلاقات الدبلوماسية.

وأضاف أن إيران تسعى لاستثمار القواسم المشتركة بينها وبين دول العالم العربي مثل العوامل الدينية والثقافية التي تربط الطرفين مشيرا إلى نية إيران استضافة أسابيع ثقافية عربية في الأشهر القادمة.

وتشمل فعاليات الأسبوع الثقافي الإيراني الذي يستمر حتى السابع من مايو/أيار الجاري، معرضا للفخار والسيراميك وآخر لفن الطلاء والتذهيب، كما تشتمل معرضا تشكيليا للفنان الإيراني حسين سرجوقيان.

وتتضمن الفعاليات أيضا حفلات موسيقية متنوعة من التراث الإيراني تتخللها قراءات شعرية من الأدب الإيراني ويشارك فيها عدد من الموسيقيين الإيرانيين من بينهم عناصر نسائية.



فن الرسم الإيراني حاضر أيضا (الجزيرة نت)
السينما الإيرانية
ويقام في بيت القرآن شرق العاصمة البحرينية معرض للخط القرآني للفنان الإيراني عزيز الله كلكار زاده يعرض فيه عددا كبيرا من المخطوطات الفارسية التي استخدم فيها أنواع مختلفة من الأدوات الفنية تعكس جمالية الخط الفارسي وقدرة الفنان على العمل بأساليب مختلفة.

كما ستعرض في الأسبوع الثقافي مجموعة من الأفلام الإيرانية الحائزة على جوائز مهرجان الفجر السينمائي الذي ينظم سنويا بمناسبة انتصار الثورة الإيرانية من بينها فيلم "خلف ستار الضباب" للمخرج برويز شيخ طادي وفيلم "المسافرون" للمخرج بهرام بيضائي.

وفي هذا السياق قال الممثل الإيراني حسن شيرازي إن السينما الإيرانية تتميز بالنصوص التي تعكس واقع المجتمع الإيراني وثقافته التي ربما لا تختلف كثيرا عن العالم العربي ولا سيما في الخليج، مضيفا أن السينما الإيرانية وصلت لمراحل متقدمة من التقنية وحازت على الكثير من الجوائز الدولية في وقت لا تصل فيه إلى المواطن العربي.

يذكر أن إيران نظمت في العام الماضي أسبوعا ثقافيا في الدوحة والكويت كما نظمت في الإمارات العربية المتحدة أسابيع ثقافية عدة مرات، واستضافت طهران لأول مرة العام الماضي أسبوعا ثقافيا سعوديا.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية: