تشارك خمس دول عربية وأجنبية في المهرجان الثامن للرقص المسرحي الحديث بمصر الذي يفتتح في الخامس من يونيو/حزيران ويستمر حتى 30 منه، وتقام عروضه في دار الأوبرا بمدينتي القاهرة والإسكندرية.
 
وقال وليد عوني المدير الفني للمهرجان في مؤتمر صحفي مساء أمس الأربعاء إن المهرجان الذي تشارك فيه 13 عرضا تمثل مصر وألمانيا وفرنسا وكندا والسويد، سيفتتح بعرض "لو تكلمت الغيوم" من إخراجه، وهو يكمل ثلاثية قدم منها عرضين في السنوات السابقة هما "بين الغسق والفجر" و"رائحة الثلج".
 
وأضاف أن عرض الافتتاح سيتضمن موسيقى الألماني فاجنر التي تتصاعد مثل الدراما مترجمة كارثة الإنسان على الإنسان، وهي التي استعملها المخرج الأميركي فرانسيس فورد كوبولا في فيلمه "القيامة الآن" عن حرب فيتنام وهي لاتزال موسيقى لعصرنا, حسب قوله.
 
وأشار إلى أن المهرجان سيكرم ماجدة عز العميدة السابقة لمعهد الباليه بالقاهرة وأبو الحسن سلام أستاذ علوم المسرح بجامعة الإسكندرية ومهندس الإضاءة ياسر شعلان والإعلامية ميرفت سلامة.
 
وقالت مصممة الرقصات السويدية ماري برولين تاني إن بلادها ستمثل في المهرجان بعرض عنوانه "أمسية سويدية راقصة" يقام بمسرح الجمهورية بالقاهرة ومسرح سيد درويش بالإسكندرية، وهو من ثلاثة فصول أحدها مستوحى من أسطورة مصرية وآخر مستوحى من أسطورة جان دارك.

المصدر : رويترز