صدر عن دار الكتاب الجديد المتحدة ببيروت كتاب للأستاذ الأكاديمي والباحث اللغوي نادر سراج بعنوان "حوار اللغات مدخلا إلى تبسيط المفاهيم اللسانية الوظيفية أندريه مارتينيه وهنرييت فالتير" تناول فيه الاهتمام الكبير الذي أولاه عالم اللغات المستشرق مارتينيه لموضوع حرف الجيم.
 
وقال سراج إن حرف الجيم العربي وهو الفونيم المتميز في المنظومة الفونولوجية العربية أثار اهتمام اللساني الفرنسي فبحث في تطوره وتبدل أحواله. وقد اختاره -حسب قوله- بوصفه نموذجا لمسألة حية من مسائل اللسان العربي التي سبق أن أثارها مع مارتينيه الذي رغب عبر هذه الدراسة في استجلاء معالمها.
 
وقال سراج في الحديث عن قسم من المحتويات إن ثمة تمارين تطبيقية ثلاثة لأفكار النظرية الوظيفية تشكل السلك الموصل لمضامين حوار اللغات. كما تناول توصيف اللغة العربية في إطارها الإجمالي وفق النظرية اللسانية الوظيفية.
 
وقد تناول المؤلف مسائل تتصل مباشرة بلغة الضاد حيث عالج موضوع الازدواجية اللغوية من خلال تطرقه إلى دراسة تداخل مستويات اللغة العربية في بيروت كما قدم عرضا استشهد فيه بباحثين وكتاب قدامى ومحدثين وتحدث فيه مثلا عن الجيم في توصيف كل من سيبويه وابن جني عطفا على آخرين.
 
كما تحدث عن الجيم معطشة وشامية كما وردت عند رفاعة الطهطاوي في "تخليص الإبريز في تلخيص باريز" ثم عن الجيم الفصيحة عند الدكتور إبراهيم أنيس في "الأصوات اللغوية" الذي انتهى إلى أن للجيم من الناحية الصوتية ثلاثة أنواع.

المصدر : رويترز