تعقد بالقاهرة الأسبوع القادم ندوة لبحث قضايا ترجمة الشعر من الآداب الشرقية إلى اللغة العربية بعيدا عن التركيز على ترجمة الآداب من اللغات الغربية بتنظيم من المجلس الأعلى للثقافة.
 
وقال المنظمون إن نحو ثلاثين باحثا ومترجما سيشتركون في ندوة "ترجمة الشعر الحديث والمعاصر في الآداب الشرقية" التي ستفتتح الاثنين القادم وتناقش إشكاليات ترجمة الشعر الفارسي والتركي والأردي والعبري والسرياني إلى العربية.
 
ومن محاور الندوة التي تستمر يومين "مفهوم الوطنية بين الشعراء والشاعرات في الشعر الفارسي الحديث" و"الشعر النسائي الفارسي الحديث" و"موسيقى الشعر العبري الحديث".
 
كما تتناول الندوة موضوع "الشعر العبري الحديث بين التسييس وحرية الإبداع شعر الاحتجاج السياسي نموذجا" و"شعر الطفولة العبري" و"النبي محمد في شعر محمد إقبال" و"أثر انتفاضة الأقصى على الشعر العبري الحديث".

المصدر : رويترز