ربيع الثقافة البحريني يتواصل بحضور لافت للفنون
آخر تحديث: 2007/3/15 الساعة 01:24 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/15 الساعة 01:24 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/25 هـ

ربيع الثقافة البحريني يتواصل بحضور لافت للفنون

لوحة تشكيلية عرضت في سياق مهرجان ربيع الثقافة البحريني(الجزيرة نت)

حسن محفوظ-المنامة

تتواصل فعاليات مهرجان ربيع الثقافة البحريني الذي افتتح في الأول من مارس/أذار الجاري وسط حضور جماهيري لافت لمختلف فعالياته.

ففي مدخل القرية التراثية بمتحف البحرين الوطني بالمنامة يقام "سمبوزيوم البحرين الدولي" الثالث بمشاركة أكثر من 15 نحاتا عربيا.

ومن بين المشاركين في السمبوزيوم الفنان التشكيلي علي المحميد رئيس جمعية البحرين للفنون التشكيلية الذي انفرد بمعرض خاص افتتح على هامش مهرجان ربيع الثقافة بمركز الفنون وقدم فيه 30 عملا تنوعت بين النحت على الرخام وأعمال الطباعة على الشاشة الحريرية.


أما اليوم السادس من المهرجان فقد شهد افتتاح معرض الفنانة السعودية شادية عالم بدار البارح للفنون، حيث قدمت بعض مجموعتها الفنية التي تضم أعمالا زيتية وألوان الأكليريك
?وأخرى تضم تقنية التصوير الضوئي? ?والتأثيرات الفنية عبر برنامج معالجة وأعمال الفن التركيبي.

بينما شهد اليوم الثامن من فعاليات المهرجان افتتاح معرض مشترك للفنانين البحرينيين جعفر العريبي وخالد فرحان بدار البارح للفنون.

فقد عرض الفنانان العديد من الأعمال التي تنوعت أشكالها بين النحت على خامة الخشب للفنان فرحان واللوحات التشكيلية التجريدية للفنان العريبي التي تميزت بمزج الخط العربي مع ألوان اللوحة.

منحوتة عرضت بمدخل القرية التراثية بالمنامة (الجزيرة نت )
كركلا وكاميليا
وبالرغم من الطقس البارد تواصل حضور الجمهور بقلعة عراد الأثرية التي سبق أن تم الاحتفال بإضاءتها رسميا لمشاهدة أولى العروض الفنية لفرقة كركلا اللبنانية التي قدمت لوحات من التراث العرابي.

كركلا اللبنانية التي تزور البحرين لأول مرة منذ أكثر من 20 عاما برزت أيضا في عروضها قضية الصراع الداخلي اللبناني بين المعارضة والسلطة.

كما قدمت الفرقة تحية للمقاومة اللبنانية في الجنوب وتحية أخرى للبحرين. ولم يخل المهرجان من صوت النضال والمقاومة الفلسطيني حيث قدمت الفنانة والعازفة كاميليا جبران عددا من المقاطع الغنائية على آلة العود.

الفنانة التي تعتبر من عرب الأرض المحتلة أوصلت في أمسيتها التي أقامتها في مركز الشيخ إبراهيم وحضرها جمهور غفير صوت معاناة الأرض المحتلة منادية بالحرية لفلسطين وأهلها.

أما في الصالة الثقافية بالمنامة فكان أطفال البحرين على موعد مع مسرح الدمى اللبناني? ?الذي قدم? ?مسرحية دمى الأطفال (ألف وردة ووردة?) ?وهي? ?مسرحية مستوحاة من قصة لجان كلود فوتران من سيناريو وإخراج الفنان كريم دكروب.

بينما أقيم في قلعة عراد حفل موسيقي غنائي لفرقة? (?السوبر أتوال?) ?بقيادة المطرب السنغالي? ?الأول الحائز على جائزة? ?غرامي الفنان? ?يوسو ندور.

الفنانة العازفة كاميليا جبران قدمت مقاطع غنائية في مركز الشيخ إبراهيم (الجزيرة نت)
يوسو ندور? ?الذي يزور البحرين لأول مرة أمتع الجمهور البحريني بالموسيقى الأفريقية وبأدائه المتميز الذي تخطى الحواجز والرموز الثقافية، وأظهر مدى مكافحته للتعصب والعنصرية وتشجيعه للعيش المشترك
.

تنوع
وقال الشاعر البحريني على السيد للجزيرة نت إن مهرجان ربيع الثقافة لهذا العام تميز بالمشاركة البحرينية أولا وتنوع الثقافات التي شاركت فيه ثانيا.

وأكد ن البحرين أصبحت بلدا يستحق أن يطلق عليه عاصمة الثقافة العربية من خلال الفعاليات المستمرة التي تقام في مختلف المؤسسات الثقافية.

يذكر أن فعاليات مهرجان ربيع الثقافة البحريني مستمرة حتى الثالث عشر من أبريل/نيسان المقبل بمشاركة عربية وعالمية إضافة إلى المشاركة البحرينية.

المصدر : الجزيرة