وضع اللمسات الأخيرة على مسرح كوداك قبيل انطلاق الحفل(الفرنسية)

ينطلق فجر الاثنين بمسرح كوداك بهوليود الحفل السنوي التاسع والسبعون لتوزيع جوائز الأوسكار على نجوم السينما العالمية.
 
وقد أحيط هذا الحي الشهير بمدينة لوس أنجلوس الأميركية بإجراءات أمنية مشددة في انتظار الحفل الذي ينطلق في الساعة الواحدة صباحا من فجر الاثنين بالتوقيت العالمي ليستمر حوالي ثلاث ساعات.
 
ومن المنتظر أن يحضر الحفل 300 شخص عاديين ابتسم لهم الحظ عن طريق القرعة التي جرت قبل ستة أشهر إضافة إلى نجوم الفن السابع والإعلاميين بهذه القاعة التي تتسع لـ3400 شخص.
 
تنافس شديد
ويكتنف الغموض جائزة أوسكار لأفضل فيلم حيث تحتدم المنافسة بين ثلاثة أفلام هي الفيلم الكوميدي "ليتل ميس سانشاين" والدراما "بابل" والبوليسي "ذي ديبارتد".
 
وقد اعتبر متابعو الفن السابع أن فيلمي "ليترز فروم أيو جيما" و"ذي كوين" سيظلان بعيدين عن سباق المراتب الأولى إذا لم تحدث مفاجأة.
 
وكذلك تشتد المنافسة على جائزة أفضل ممثل رغم ترشيح الأميركي فورست ويتيكر لهذه الجائزة لتجسيده دور الرئيس الأوغندي السابق عيدي أمين دادا في فيلم "لاست كينغ أوف سكوتلاند".
 
أما في فئة أفضل ممثلة فقد رشح الصحفيون الممثلة هيلين ميرين التي جسدت دور إليزابيث الثانية في فيلم "ذي كوين".
 
ومن المقرر منح أوسكار شرفي للموسيقار الإيطالي إينو موريكوني الذي وضع  الموسيقى التصويرية لنحو 500 فيلم من بينها سلسلة أفلام "ألوسترن أسباغيتي"  لسيرجيو ليوني.
 
وقد أعلن المنظمون أن ثلة من نجوم السينما سيحضرون الحفل على غرار ليوناردو دي كابريو وكلينت إيستوود وبيتر أوتول وويل سميث وميريل ستريب وجورج كلوني وتوم كروز وكاميرون دياز وجودي فوستر وتوم هانكس وديان كيتون ونيكول كيدمان وجنيفر لوبيز وجون ترافولتا وريس ويذرسبون.
 
يذكر أن حفل الأوسكار تنظمه منذ عام 1929 أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية وتشرف على اختيار الفائزين 24 لجنة يبلغ عدد أعضائها 5830 من خبراء السينما.

المصدر : وكالات