الخبر أثار احتجاجات مسؤولين أميركيين
(رويترز-أرشيف)
نفت بكين الجمعة تقريرا أميركيا قال إن الحكومة الصينية قررت فرض حظر على الأفلام الأميركية.
 
وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" أن النفي جاء في بيان نشر على الموقع الرسمي للهيئة المنظمة لتداول الأفلام السينمائية.
 
وكانت مجلة السينما الأميركية "فاريتي" نقلت أوائل الشهر الحالي عن مصادر صينية أن حظر الأفلام سيبدأ اليوم ويستمر لمدة ثلاثة أشهر.
 
وأثار الخبر احتجاجات مسؤولين أميركيين، دعوا إلى إلغاء حصة الاستيراد الصينية من الأفلام الأميركية.
 
وذكر بيان لإدارة الأفلام والإذاعة والتلفزيون التابعة للدولة أن "استيراد الأفلام عملية تجارية تديرها شركات استيراد الأفلام، ويتم ذلك وفقا للوائح الصينية الخاصة بإدارة الأفلام وطلبات السوق الصيني".
 
من جانبه قال الناطق باسم إدارة حقوق النشر الوطنية الصينية إن الحكومة الصينية تعهدت باستيراد 20 فيلما أجنبيا سنويا عندما انضمت لمنظمة التجارة العالمية في 2001، ولكن الرقم الحقيقي فاق هذا الرقم بكثير.
 
يذكر أنه في الفترة من 2000 إلى 2004 استوردت الصين 4332 فيلما من بينها 40 إلى 50% من الولايات المتحدة، وذلك وفقا لإحصاءات وزارة الثقافة.

المصدر : يو بي آي