شارون ستون من أبرز المشاركات بمهرجان دبي السينمائي (الفرنسية)

عبرت نجمة هوليوود الأميركية شارون ستون عن أملها في جمع أكثر من مليون دولار لأبحاث مرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في مزاد يقام في دبي لنشر الوعي بالفيروس القاتل الذي يظل موضوعا مسكوتا عنه في العالم العربي.
 
ويقود الفنانون حملة "السينما في مواجهة الإيدز" لجمع الأموال لأبحاث المرض، وتقام على هامش مهرجان دبي السينمائي الدولي الرابع.
 
وقالت ستون لدى وصولها لتمشي أمام عدسات المصورين على البساط الأحمر للمهرجان "نحن سعداء كفنانين حين نعرف أننا نتحد في مجتمع السينما لنعمل على التوعية بالإيدز".
 
وقالت ستون التي ترأس حملة جمع الأموال لمؤسسة "أمفار" على مستوى العالم "لدينا الآن ثمانمئة ألف دولار، ولهذا بالقطع سننتهي بجمع أكثر من مليون وهذا شيء جيد بالفعل".
 
وجمعت فعاليات السينما في مواجهة الإيدز أكثر من ثلاثين مليون دولار منذ عام 1993. ومنذ عام 1985 استثمرت أمفار 260 مليون دولار وقدمت العون لأكثر من ألفي فريق بحث على مستوى العالم.
 
يشار إلى أن موضوع الإيدز من المحظورات في العالم العربي المحافظ، باعتبار أنه يرتبط في ذهن العامة بالمثلية والدعارة والمخدرات وليس مستغربا أن تبقي الأسرة سقوط أحد أفرادها مريضا بالإيدز سرا تفاديا للحرج الاجتماعي.
 
وقال كينيث كول رئيس أمفار وهو مصمم أزياء أميركي "الإيدز بحاجة إلى أن يناقش في شتى أنحاء العالم ولذلك نحن متحمسون بالحصول على هذه الفرصة هنا".
 
ونظمت فعالية "السينما في مواجهة الإيدز" لأول مرة على هامش مهرجان البندقية السينمائي عام 1993، تحت رعاية نجمة هوليوود إليزابيث تيلور الرئيسة الدولية لمؤسسة أمفار.

المصدر : رويترز