المعاناة الإنسانية مدخل دولي للأزمة في دارفور (الفرنسية-أرشيف)
أعرب رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون اليوم عن دعمه للجهود المبذولة لوضع حد لمعاناة أهالي دارفور، فيما يتأهب مسلمو بريطانيا لإقامة حفل موسيقي في لندن اليوم يعود ريعه لمنظمة الإغاثة الإسلامية بغرض دعم عملها الخيري في الإقليم السوداني المضطرب.

 

وتوقعت وكالة الأنباء الفرنسية أن يتقاطر عشرات الآلاف من الناس إلى الحفل الموسيقي الذي يهدف كذلك إلى تعزيز الجهود الرامية لتوحيد الجالية الإسلامية في بريطانيا.

 

وقال براون في رسالة فيديو مسجلة أذاعها مكتبه سلفا "يعتبر الظلم في أي مكان تهجما على العدالة في كل مكان ولذلك سنواصل العمل معكم جميعا لوضع حد لهذه المعاناة."

 

ويتصدر إعلانات الحفل التي سيقام في ساحة ويمبلي الفنان البريطاني الشاب  سامي يوسف (27 عاما) الذي يحظى بشهرة واسعة وسط الشباب المسلم في أرجاء مختلفة من العالم.

المصدر : الفرنسية