كلينت إيستوود (رويترز-أرشيف) 
انتقد الممثل والمخرج الأميركي الشهير كلينت إيستوود سياسة الولايات المتحدة في العراق ووصفها بأنها "خطأ"، مؤكدا أنه لم يؤيد مطلقا هذه الحرب انطلاقا من "أسباب عملية للغاية" وتساءل قائلا "ماذا نفعل هناك بحق الجحيم؟".
 
وأكد إيستوود (76 عاما) أن ما سماه "تحرير العالم من الطغاة" ليس واجبا على الولايات المتحدة، موضحا أنه "حتى في حال العثور على أسلحة دمار شامل في العراق كان يجب علينا إيجاد طريق آخر للتعامل مع الأمر".
 
وأضاف "يمكن حل معظم الصراعات دون استخدام السلاح ولكن إذا ملأ أحدهم يده بالقنابل وأخذ يقذف بها، فأنا لا أكون من أولئك الذين يرفعون الزهور البيضاء ويحلمون بالسلام".
 
يذكر أن مجموعة كبيرة من نجوم هوليود أعربت عن انتقادها للرئيس الأميركي جورج بوش وسياسته في العراق ومن بينهم إليك بالدوين وجورج كلوني وأوليفر ستون وبينولوب كروز وغيرهم.
 
من ناحية أخرى ذكر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة هاريس أن النجم الأميركي الأسمر دانزل واشنطن صار نجم الولايات المتحدة المفضل لعام 2006 ليحل محل توم هانكس الذي تربع على هذا العرش لفترة طويلة.
 
وجاء هانكس في المرتبة الثانية في الاستطلاع الذي جرى عبر الإنترنت، يليه النجم الراحل جون وين ثم كلينت إيستوود، كما أدرج اسم ويل سميث على هذه القائمة للمرة الأولى ليتقاسم المركز الخامس مع جوليا روبرتس.
 
وجاء في المركز السادس جوني ديب بطل فيلم "قراصنة الكاريبي" يعقبه ميل جيبسون مخرج فيلم "أبوكاليبتو", واحتل جورج كلوني المركز التاسع وجاء بعده هاريسون فورد في المركز العاشر.

المصدر : الألمانية