الأقصر تزخر بالكنوز الأثرية (الفرنسية-أرشيف)
تم اليوم افتتاح مركز لاستقبال زوار وادي الملوك والملكات في البر الغربي لمدينة الأقصر(700 كيلومتر جنوب القاهرة) يعرض نماذج للمقابر الفرعونية القديمة في المنطقة.
 
ويضم المركز الجديد شاشات عرض وثائقية لجميع آثار ومقابر البر الغربي لإتاحة الفرصة أمام السياح للاطلاع على كل ما يتضمنه الوادي من كنوز أثرية لا يستطيع زيارتها كلها.
 
وكان المجلس الأعلى للآثار بمصر قرر إنشاء المركز إثر دعوات متعددة لحماية المقابر التي تتعرض رسوماتها والكتابات الموجودة على جدرانها للخطر والتساقط نتيجة الإقبال الشديد للسياح وما تؤديه عملية التنفس والبخار الناجم عنها من إتلاف لهذه النقوش.
 
ولهذا السبب يتم فتح بعض المقابر وإغلاق أخرى لترميمها ليعاد فتحها وإغلاق تلك التي استقبلت السياح في الفترة ذاتها.
 
ويضم وادي الملوك أكثر من 63 مقبرة لا يمكن للسائح أن يزور أكثر من خمس منها.
 
وسيتيح المركز للزوار إضافة إلى ذلك مشاهدة بقية المقابر المغلقة معروضة على الشاشات إلى جانب شرح لكل مقبرة.
 
وسبق تنفيذ قرار إغلاق بعض المناطق الأثرية في منطقة أهرامات الجيزة حيث لا يسمح للزوار سوى بزيارة هرمين فقط من الثلاثة لإتاحة إجراء أعمال الترميم والصيانة الدورية للثالث كل بدوره.

المصدر : الفرنسية