قرر صديق قديم لبوب ديلان نجم الروك والموسيقى الشعبية الأميركية عرض أول شريط سجله ديلان في المزاد.
 
وتم تسجيل هذا الشريط عام 1959 عندما كان ديلان لا يزال بالمدرسة، وسجل أربع أغاني على جهاز تسجيل قديم بغرفة صديقه ريك كإنجاز والذي ظل الشريط بحوزته لمدة 40 عاما حتى اشترى جهاز تسجيل قديم واستمع إليه من جديد.
 
وقال متحدث باسم شركة هريتيج أوكشن جاليريز المنظمة للمزاد، أمس الأربعاء، إن قيمة الشريط تقدر بحوالي 25 ألف دولار. وأضاف أنه من المقرر عرضه بمزاد للمقتنيات التذكارية لمشاهير الموسيقى يومي 6 و7 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.
 
وقد استخدمت موسيقى هذا الشريط كموسيقى تصويرية لأحدث الأفلام الوثائقية التي تتناول حياة ديلان، والذي أخرجه المخرج الشهير مارتن سكورسيزي.

المصدر : الألمانية