الشاعر مولاي عبد الله (الجزيرة نت)
رفض شاعر موريتاني شاب تسلم جائزة الشعر الموريتاني الفصيح في مهرجان الشباب، احتجاجا على حضور السفير الإسرائيلي الحفل الختامي للمهرجان المخصص لتوزيع الجوائز على الفائزين.
 
وقال الفائز -واسمه مولاي عبد الله ولد مولاي عثمان- ردا على تقديم وزيرة الثقافة والشباب والرياضة في موريتانيا مهلة بنت أحمد للجائزة مساء أمس "أشكر الوزيرة على تنظيم المهرجان, لكنني أستحي أن آخذ جائزتي من حفل حضره قتلة أطفال "قانا" وغزة .. أبدا أرفض الهوان".
 
وطالب زملاءه بالانسحاب من الحفل قائلا "لم أكن أدري بوجود السفير الإسرائيلي لكن تأكد لي حضوره شخصيا، لذا لا مجال للجلوس في حفل تنتهك فيه كرامة الموريتانيين".
 
وانسحب عدد من قادة الأحزاب السياسية وبعض الشبان من الحفل الختامي تضامنا مع الفائز الأول بجائزة الشعر.


المصدر : الألمانية