نال فيلم "عودة سوبرمان" الذي يبدأ عرضه في الولايات المتحدة الأسبوع القادم إشادة نقاد رشحوا بطله براندون روث للفوز بإعجاب الجمهور، وهو أحدث من لعب دور الشخصية التي تحارب الجريمة.
 
وقال تود ماكارثي الناقد في ديلي فارايتي إن المخرج بريان سنجر أضفى صبغة من شخصيته على الفيلم الذي أنتجته شركة وورنر بروس قائلا إن الفيلم صادق المشاعر وراق من الناحية الفنية.
 
من جانبها قالت مجلة نيوزويك إن سنجر الذي ترك سلسلة "الرجال إكس" الناجحة لإخراج "عودة سوبرمان" فعل الشيء الصحيح منذ البداية لهذه الملحمة الرائعة بأن أظهر احترامه لسوبرمان أهم شخصيات قصص الأبطال الخارقين على الإطلاق, حسب قولها.
 
وأضافت المجلة قائلة "روث قد يكون ممثلا حقيقيا وقد لا يكون، لكنه بدون جهد يذكر استطاع أن يلعب الدور مثلما فعل ريف وفي الواقع هو يفوق ريف من ناحية أنه يقدم شخصية بشكل مختلف".
 
ويعد هذا الفيلم أول ظهور لسوبرمان على الشاشة الفضية منذ فيلم "سوبرمان الجزء الرابع الرحلة من أجل السلام" بطولة الراحل كريستوفر ريف الذي عرض عام 1987.


المصدر : رويترز