ميلوسوفيتش ميتاً يثير أزمة في الكوميدي فرانسيز
آخر تحديث: 2006/5/8 الساعة 20:51 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/8 الساعة 20:51 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/10 هـ

ميلوسوفيتش ميتاً يثير أزمة في الكوميدي فرانسيز

سيد حمدي-باريس

جثث متحللة من ضحايا مجازر ارتكبها ميلوسوفيتش (رويترز-أرشيف)
ينشغل الوسط الثقافي الفرنسي في الوقت الحالي بأزمة يدور رحاها داخل أروقة مسرح الكوميدي فرانسيز، بعد أن اتخذ مدير المسرح مارسيا بوزونى قراراً بإلغاء عرض مسرحية تحمل اسم فن السؤال للكاتب بيتر هاندك النمساوي الجنسية، الأمر الذي أثار اعتراضات كثيرة في الأوساط الأدبية والمسرحية.

وتعود أسباب الجدل الحقيقية لحضور هاندك في آذار/مارس الماضي، جنازة الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش الذي توفي مؤخراً في محبسه بمدينة لاهاي الهولندية التابع لمحكمة مجرمي الحرب في يوغسلافيا السابقة قبل أن يصدر حكم في حقه.

واعتبر المدير العام الإداري للمسرح الفرنسي الأكثر شهرة أن تلك المشاركة تنال من مصداقية المؤلف نظراً لماضي ميلوسوفيتش المتهم بارتكاب جرائم حرب.

المخرج والممثلون
وتقدم قائمة المعارضين للقرار وزير الثقافة الفرنسي رونو دونديو دو فابر الذي أرسل رسالة بخط اليد إلى بوزوني، يبدي فيها عدم موافقته على قرار استبعاد مسرحية بيتر هاندك.

مارسيا بوزونى (الجزيرة نت)
وقال دو فابر في رسالته "قد يكون من الأجدى إسماع " الجمهور الأسئلة التي يطرحها المؤلف في مسرحيته التي تحمل أيضاً اسم رحلة إلى بلد مشهور، مؤكدا أن القرار لا يمس المؤلف فقط وإنما المخرج ومترجم المسرحية برونو باين، فضلا عن الممثلين الذين كانوا سيجسدون المسرحية.

فيما عارض كتاب وفنانون آخرون القرار من منطلق أنه يؤسس لمبدأ الرقابة في فرنسا، وأكدوا أن "الأمر لا يرتبط بما إذا كان من حق المؤلف أن يذهب إلى الجنازة من عدمه ".

ومن بين أكثر الموقعين شهرة النمساوي ألفريد جلينك الحائز على جائزة نوبل في الأدب عام 2004 الذي أعلن أنه أصيب "بالصدمة" جراء القرار، والسيناريست الصربي إمير كوستوريكا والمخرج النمساوي ميتشيل هانك والكاتبان النمساويان روبرت مناس ويوسف فينكلر والروائي السويسري بول نيزون.

وكان هاندك قد نشر روايته في ألمانيا عام 1989، وتمت ترجمتها إلى الفرنسية سنة 1993.
______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة