حياة القذافي في أوبرا على مسرح لندن
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ

حياة القذافي في أوبرا على مسرح لندن

معمر القذافي (الفرنسية-أرشيف)
تسعى دار الأوبرا الإنجليزية القومية من خلال أوبرا جديدة تتناول حياة الزعيم الليبي معمر القذافي الغنية إلى التوغل بجرأة في  مناطق لم تتطرق إليها أي دار أوبرا من قبل.
 
وبدلا من الألحان الأوبرالية والرومانسية فإن هذا العمل الفني الذي يحمل اسم "القذافي" والذي يبدأ عرضه في سبتمبر/أيلول سيتسم بإيقاعاته التي تمزج بين الموسيقى الآسيوية وموسيقى الراب وسيلعب الدور الرئيسي فيها مغني راب إيرلندي من أصل هندي يدعى جيسي ويبلغ من العمر 39 عاما.
 
وتتناول الأوبرا بعض اللحظات المثيرة للجدل في تاريخ ليبيا على الصعيد العالمي مثل القصف الأميركي لليبيا في عام 1986 وكارثة لوكربي عام 1988 وإطلاق النار على ضابطة الشرطة إيفون فليتشر خارج السفارة الليبية في لندن عام 1984.
 
وليس من المستغرب أن يرى القائمون على المشروع مخاطرة كبيرة في عرضه بواحدة من أكبر دور الأوبرا في بريطانيا، حيث يقول ستيف تشاندرا سافال مؤلف موسيقى العمل، إنه أمر غير مسبوق بالمرة ولم يكن متوقعا على الإطلاق وإن دار الأوبرا الإنجليزية القومية أظهرت رؤية عظيمة.
 
ويصر سافال ومخرج الأوبرا ديفد فريمان على أن الأوبرا ليست عملا تهكميا عن رجل يصوره الغرب في كثير من الأحيان على أنه مجنون ودكتاتور وإنما عن رجل استطاع أن يعيد الدفء إلى العلاقات مع الولايات المتحدة وبريطانيا على مدى الأعوام الأخيرة.
 
وأوضح فريمان  أن العمل قطعا لا يقدم القذافي في صورة إيجابية خالصة لأن هذا في رأيه سيكون سخيفا، لكنه يضيف "في الوقت ذاته القذافي فعل الكثير من الأمور الإيجابية داخل ليبيا إلى جانب الأمور السلبية أعتقد أن هذا فيه استفزاز وأعتقد أن هذا من أحد الأشياء التي يجب أن يقدمها الفن".
المصدر : رويترز