ذكرى النكبة.. حفاظ على الذاكرة (رويترز/أرشيف)
أحيا فلسطينيو 1948 مساء أمس الذكرى الـ58 لنكبة 1948 بمهرجان في مدينة اللد التي هجر معظم سكانها وارتكبت فيها مجزرة داخل مسجد دهمش الذي أقيم المهرجان أمامه.
 
وقال النائب عزمي بشارة العضو العربي في الكنيست إن المهرجان يهدف إلى الحفاظ على الذاكرة الفلسطينية للأجيال خاصة في هذه المناسبة الأليمة على كل فلسطيني وهي للحفاظ على الهوية العربية الفلسطينية مضيفا "نعتبر هذه المناسبة وهذا اليوم هو الأكثر أهمية بالنسبة للشعب الفلسطيني الذي بدأت مأساته منذ ذلك التاريخ".
 
وصرح أن هذه المناسبة تكتسي أهمية خاصة لأن إحياءها يتزامن مع قرار من محكمة العدل العليا الإسرائيلية بمنع جمع ولم الشمل للعائلات الفلسطينية قائلا "نحن أمام توجه وتعامل كولونيالي بعد هذا القرار الذي اتخذ يوم الأحد".
 
وكانت فرقة الفنون الشعبية برام الله قدمت خلال اليومين الماضيين عرضا تحت عنوان "ذكرى وذاكرة" لإحياء النكبة الفلسطينية قدمت خلاله رقصات تعبيرية ضمت عشرين راقصا وراقصة للقطات من التهجير عام 1948 قبل أن ينقل العرض الفني إلى فقرة أداها أطفال فرقة "براعم الفنون".

المصدر : الفرنسية