الفيلمان التونسيان سيشاركان في القسم الجديد للمهرجان "كل سينمات العالم" (رويترز-أرشيف) 
تشارك تونس بفيلمين سينمائيين في مهرجان كان السينمائي الدولي الذي يقام خلال الفترة من 17 إلى 28 مايو/أيار المقبل.

وسيعرض الفيلمان ضمن القسم الجديد للمهرجان "كل سينمات العالم" في مدينة كان المدينة الفرنسية المطلة على البحر المتوسط.

وقالت المخرجة التونسية سلمى بكار إن فيلمها الجديد "خشخاش" أو (زهرة النسيان) وفيلم "خرمة" للجيلاني السعدي سيشاركان في المهرجان.

وعبرت بكار عن سعادتها بهذه المشاركة التي تشكل فرصة ذهبية لفيلميها للنفاذ إلى القاعات الأوروبية والتعريف أكثر بالسينما التونسية، والدفع بها داخل هذا المحفل الذي يعد واحدا من أشهر التجمعات السينمائية وأبرزها في العالم.

ويروي فيلم "الخشخاش" مأساة زكية الزوجة التي تعاني من الحرمان الجنسي والعاطفي بسبب شذوذ زوجها الذي فرضته عليها عائلتها بسبب غناه، مما يدفعها إلى إدمان نبتة الخشخاش المخدرة للتغلب على أزمتها.

لكن الإدمان أدى إلى تدهور صحتها وضعف أعصابها لتجد نفسها نزيلة مستشفى للأمراض العقلية، حيث تبدأ حياة جديدة مع نزلائه الذين هم أيضا ضحية "أخطاء اجتماعية فادحة".

الفيلم وهو إنتاج مشترك تونسي مغربي يشهد منذ بداية عرضه على الشاشات التونسية فى 18 يناير/كانون الثاني الماضي إقبالا جماهيريا واسعا.

أما الفيلم الثاني المشارك في المهرجان فهو "خرمة" نسبة إلى اسم الشخصية الرئيسية فيه، ويتناول موضوعا غير مألوف حيث يصور حياة سكان القبور وكيف يصبح الدعاء بكثرة الأموات الأمنية اليومية لهؤلاء الأشخاص الذين يعتمدون على الموتى في كسب رزقهم.

المصدر : الفرنسية