سيدي محمد - الدوحة
افتتح السبت ضمن فعاليات مهرجان الدوحة الثقافي الخامس ملتقى الفنون البصرية الذي يضم ستة وعشرين معرضا تمثل قوس الثقافة البصرية الفاعلة في قطر لأكثر من 22 فنانا.
 
وقال مدير مركز الفنون البصرية فرج دهام للجزيرة نت، تشكل الثقافة وسيلة اتصال متنامية يتم من خلالها تقريب المفاهيم والأفكار والعلاقات الإنسانية خاصة في عصر الاتصالات الكونية الجديدة التي طرحت رؤى مغايرة ومتغيرة للثقافة البصرية, مضيفا أن الفنون أضحت من أساسيات الثقافة وبديهة ترتكز عليها المعطيات والنتائج المفترض بها التعبير عن روح العصر الذي نعيشه بكل دقائقه ومتغيراته.
 
وأوضح أن افتتاح ملتقى الفنون البصرية على هامش المهرجان يأتي في هذا التوجه والمسعى بغية التواصل والتعريف بتلك التجارب النوعية المختارة وكتقنية لقراءة الثقافات الأخرى القريب منها والبعيد.
 
وقدم القائمون على مركز الفنون البصرية المقام في مركز السيتي سنتر في الدوحة مطويات تعريفية عائدة للفنانين القطريين المشاركين بناء على دعوات يقومون في ضوئها بتقديم تجاربهم، حيث تم تهيئة المناخ الأمثل لعرض تلك التجارب في ساحة الرؤية التي تؤكد على أهمية التواصل مع الفنان, حسب قولهم.
_____________

المصدر : الجزيرة