أنغ لي مخرج فيلم "جبل بروكباك" الذي يعالج قضية الشذوذ الجنسي(الفرنسية)
رغم النجاح الذي حققه فيلم "بروكباك ماونتين" الحائز على إحدى جوائز الأوسكار والذي تدور أحداثه عن علاقة شاذة تربط بين اثنين من رعاة البقر، فإن ممثلي نيوزيلندا لا يرغبون في القيام بأدوار الشواذ.
 
وقال المخرج النيوزيلندي آندي بورهام إنه لم يتمكن من العثور على ممثل للقيام بدور في فيلم سيتولى إخراجه بتكليف من مؤسسة مكافحة الإيدز وتدور أحداثه حول ممارسة الجنس بين الشواذ.
 
وأفاد جيسون دانيال منتج مسلسل "شورتلاند ستريت" الذي يعرض على التليفزيون النيوزلندي منذ فترة طويلة، أنه وجد صعوبة في العثور على ممثلين للقيام بأدوار الشواذ خصوصا من الرجال.
 
كما قال دانيال في تصريح لراديو نيوزيلندا إن الممثلين يخشون أن ينظر الناس إليهم باعتبارهم شواذا في حياتهم إذا لعبوا هذه الأدوار.

المصدر : الألمانية