عادل إمام (الجزيرة)
طالب النجم عادل إمام المجتمع الدولي بالقيام بدوره تجاه وقف التعدي على الرسول الكريم من خلال الرسوم الكاريكاتورية التي نشرتها صحيفة دنماركية قبل عدة أشهر ونقلتها عنها العديد من الصحف الأوربية مؤخرا.
 
وقال إمام إن التذرع بحرية الرأي وحرية الصحافة أمر لا يمكن أن يكون ذريعة لاهانة الرموز الدينية، خاصة عندما يصل الأمر إلى شخص الأنبياء عليهم السلام، مضيفا أنه كمسلم لا يقبل إهانة شخص الرسول صلى الله عليه وسلم كما لا يقبل أن تطال مثل تلك الإهانات شخص السيد المسيح أو نبي الله موسى عليهما السلام.
 
ولفت إمام النظر إلى تصدي العالم قبل عدة أعوام لقرارات حركة "طالبان" الأفغانية بهدم تماثيل "بوذا" رغم كون البوذية ليست من الديانات السماوية المعترف بها، منبها إلى ضرورة اتخاذ موقف قوي وحازم ضد من نشروا تلك الرسوم حتى لا تتكرر تلك الفعلة.
 
واعتبر إمام أن صمت المنظمات الدولية تجاه القضية يعد أمرا مخزيا ويفتح المجال لما يتردد حول قيام حالة من ازدواج المعايير في التعامل مع القضايا التي تخص العالم الإسلامي دون غيره.
 
يشار إلى أن عادل إمام ومجموعة من أبطال فيلمه السينمائي "عمارة يعقوبيان" سيغادرون مساء غد الأربعاء القاهرة إلى ألمانيا حيث يشارك الفيلم في فعاليات مهرجان برلين السينمائي الدولي الذي يقام حفل افتتاحه مساء بعد غد الخميس التاسع من الشهر الجاري.

المصدر : الألمانية