من أعمال بابلو بيكاسو (أرشيف - رويترز)
قامت مجموعة تضم رجالا مسلحين بسرقة أعمال فنية لسلفادور دالي وبابلو بيكاسو وهنري ماتيس وكلود مونيه من متحف في ريوديجانيرو.
 
وقال المكتب الإعلامي في متحف "لا تشاكارا دو سيو" إن أربعة رجال مسلحين على الأقل دخلوا قاعات المتحف واستولوا على أربعة أعمال قيمة جدا وكتاب، واعتدوا على خمسة سياح أجانب وسلبوهم أموالهم وحليهم وجوازات سفرهم.
 
وأوضح مسؤولو المتحف -الذي يخضع لإشراف الحكومة الاتحادية- أن اللصوص اختاروا الأعمال الأهم وهي لوحة "الرقصة" لبيكاسو وكتاب للفنان الإسباني بعنوان "توروس" ولوحة "مارين" للرسام الفرنسي كلود مونيه ولوحة "حديقة لوكسمبورغ" لمواطنه ماتيس ولوحة "دوس بالكونيه" للرسام الإسباني سلفادور دالي.
 
وقد استغل اللصوص يوم أمس الجمعة فرصة مرور عرض للكرنفال أمام المتحف واختفوا وسط الحشد, في حين أوضحت الشرطة أن اللصوص تحركوا بسرعة وبعنف واعتدوا بالضرب على حراس وزوار بعد أن هددوهم بقنبلة يدوية وأرغموهم على وقف عمل كاميرات المراقبة الداخلية.

المصدر : وكالات