شهد سوق الكاسيت هبوطا غير متوقع في بورصة الأغانى الجديدة  بعد أن كانت المفاجأة هبوط أسهم المطربتين نانسى عجرم وأليسا حيث لم تحقق ألبوماتهما الجديدة ما كان متوقعا.
 
وطرحت عجرم ألبومها الجديد بعد تأجيل أكثر من مرة بسبب الظروف السياسية ومرة أخرى بسبب بطولة كأس الأمم الإفريقية، إلا أنها لم تتوقع أن تكون نتائج المبيعات بالشكل غير المرضى حيث اعتقدت أن أغنية "ياطبطب وادلع" سيكون لها أثر فعال بالإضافة إلى أغنية "أنت مصري".
 
أما أليسا فقد صدمتها أرقام المبيعات كما صدمت الكثيرين من متابعي فنها فلم يحقق ألبومها الأخير الذي طرح منذ أيام "بستناك" ما كانت تتوقعه خاصة في مصر، حيث أرجع البعض سبب ذلك إلى عدم قيام شركة روتانا المنتجة بالدعاية المطلوبة لألبومها الجديد.

من جانبه مازال عمرو دياب يتسيد الموقف، ويتصدر بورصة الكاسيت بألبومه الجديد "كمل كلامك" وهو الأول بالمبيعات حتى الآن.

المصدر : الألمانية